29 تشرين الثاني نوفمبر 2010 / 10:43 / منذ 7 أعوام

أسهم البنوك تلقي بظلالها على مؤشر أبوظبي ومؤشر دبي ينتعش

1012 جمت - تراجع مؤشر أبوظبي ‭.ADI‬‏ إلى أدنى مستوياته في سبعة أسابيع في ظل تحويل المستثمرين للأموال بعيدا عن أسهم البنوك واستثمارها في أسهم إماراتية أكثر تقلبا بينما انتعش مؤشر دبي ‭.DFMGI‬‏ من أدنى مستوياته في عشرة أسابيع والذي سجله أمس الأحد.

وتراجع سهما بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول 0.8 و0.3 بالمئة على الترتيب.

كما انخفض سهم بنك أبوظبي التجاري 3.9 بالمئة ليقلص مكاسبه المسجلة منذ بداية العام إلى 39 بالمئة.

وقال موسى حداد رئيس وحدة أسهم الشرق الأوسط لدى بنك أبوظبي الوطني ”يبدو أن المستثمرين قاموا بتسييل مراكزهم في أسهم البنوك التي سجلت أداء قويا في الآونة الأخيرة وتحولوا إلى أسهم أكثر تقلبا وإلى أسماء بارزة تراجعت في الآونة الأخيرة مثل سوق دبي المالي.“

وتراجع مؤشر أبوظبي 0.7 بالمئة إلى 2731 نقطة مسجلا أدنى مستوى إغلاق منذ 12 اكتوبر تشرين الأول وأكبر تراجع منذ الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

في المقابل ارتفع سهم سوق دبي المالي 3.3 بالمئة وسهم أرابتك 1.7 بالمئة مما دفع مؤشر دبي للصعود 0.9 بالمئة إلى 1675 نقطة. وسجلت أحجام التداول بالسوق أدنى مستوياتها منذ الثاني من سبتمبر أيلول.

وتراجع مؤشر دبي أمس الأحد إلى أدنى مستوياته في عشرة أسابيع وواصل الخسائر بعدما قال مسؤولون في دبي إن الإمارة قد تبيع حصصا في شركات مملوكة للحكومة.

وتتجاوز القيمة الإجمالية لديون دبي 100 مليار دولار. وتوصلت مجموعة دبي العالمية شبه الحكومية في سبتمبر إلى اتفاق مع الدائنين لإعادة هيكلة ديون بقيمة 25 مليار دولار.

وقال حداد ”الناس ينتظرون معرفة ما سيحدث في دبي لكن مخاوفهم انحسرت عما سبق ولولا ذلك لشهدنا عمليات بيع أكثر كثافة كما أن أحجام التداول متدنية خلال التراجع وهي علامة إيجابية.“

--------------------------------------------------------------------

0951 جمت - مكنت عمليات شراء من جانب المستثمرين الأجانب مؤشر بورصة قطر من تعويض معظم الخسائر التي مني بها أمس الأحد لكن من المتوقع أن تكون المكاسب الإضافية محدودة على الأمد القصير.

وزاد سهم صناعات قطر 1.3 بالمئة متتبعا تحركات الشركات المماثلة في المنطقة مثل الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) وشركة الأسمدة العربية السعودية (سافكو).

وارتفع سهم البنك التجاري القطري 0.5 في المئة وسهم بنك الدوحة 0.4 في المئة.

وقال هاني جرجس مساعد كبير المتعاملين بدلالة للسمسرة ”ضعفت السيولة منذ أمس لكن من المنتظر أن تواصل السوق التماسك فوق 8100 نقطة.“

وأضاف ”تقوم المؤسسات المحلية بالبيع لكن المستثمرين الأجانب يواصلون الشراء وبصفة خاصة في أسهم البنك التجاري القطري وبنك الدوحة وناقلات.“

وصعد سهم قطر لنقل الغاز (ناقلات) 1.5 في المئة. وارتفع مؤشر بورصة قطر ‭.QSI‬‏ 0.6 في المئة إلى 8159 نقطة.

وقال جرجس ”من المنتظر أن يتحرك المؤشر في نطاق 8100 إلى 8400 نقطة لبعض الوقت قبل أن يتخذ خطوة صعودية أخرى.“

وأغلق مؤشر سوق الكويت مرتفعا للمرة الأولى في ثلاث جلسات وزاد 0.7 في المئة إلى 6914 نقطة رغم عدم صعود أي سهم من أسهم أكبر خمس شركات على قائمته.

وكانت أسهم البنوك المتوسطة هي الداعم الرئيسي للمؤشر. وارتفع سهما بنك بوبيان والبنك الأهلي المتحد 1.6 بالمئة وواحدا بالمئة على الترتيب.

--------------------------------------------------------------------

0917 جمت - سجل سهم الشركة السعودية للصناعات الاساسية (سابك) أعلى مستوى في أسبوع وارتفعت أسهم شركات بتروكيماويات أخرى في حين أدى ارتفاع سعر النفط لزيادة الطلب على أسهم القطاع مما ساعد مؤشر الأسهم السعودية ‭.TASI‬‏ على الصعود.

وارتفع سهم سابك 1.8 في المئة وكيان السعودية 1.1 في المئة كما ارتفع سهم شركة الأسمدة العربية السعودية (سافكو) بنسبة 1.7 في المئة.

وقال أنكيت جوبتا محلل البحوث في بنك سيكو البحريني للاستثمار ”أسعار النفط متماسكة ويظهر ذلك على أسعار البتروكيماويات.“

وتابع ”يتمتع منتجو البتروكيماويات في المنطقة بانتاج وأسعار أعلى لذا نتوقع تحسنا كبيرا للايرادات في الربع الاخير.“

وارتفعت أسعار معظم منتجات البتروكيماويات أكثر من عشرة بالمئة على أساس فصلي. فعلى سبيل المثال يبلغ سعر الميثانول حاليا أكثر من 400 دولار للطن بينما كان متوسط السعر في الربع الثالث 260 دولارا.

وارتفع المؤشر السعودي 0.6 في المئة إلى 6350 نقطة.

--------------------------------------------------------------------

0904 جمت - استردت الاسهم القيادية بالبورصة المصرية بعضا من عافيتها في التعاملات الصباحية بجلسة اليوم الاثنين لتدفع مؤشرها الرئيسي ‭.EGX30‬‏ للارتفاع 0.93 في المئة إلى 6850 نقطة.

وقفز سهم أوراسكوم تليكوم ‭ORTE.CA‬‏ 1.37 في المئة ليصل إلى 4.43 جنيه وتبعه سهم أوراسكوم للانشاء 0.87 في المئة إلى 170.89 جنيه وجاء من بعده سهم البنك التجاري الدولي 0.36 في المئة إلى 41.75 جنيه.

وقال عيسى فتحي العضو المنتدب لشركة المصريين في الخارج لإدارة المحافظ المالية ” الاسهم القيادية أستردت عافيتها صباح تعاملات اليوم. هناك تأثير واضح للانتخابات على الاسهم. كثير من المستثمرين كانوا في أجازة أمس للإنشغال بالانتخاب.“

وعقدت الانتخابات البرلمانية المصرين أمس الأحد ويعتقد كثيرون أن نتائجها ستمثل انتكاسة لجماعة الاخوان المسلمين المنافس السياسي الرئيسي للحكومة.

من ناحية أخرى ربح المؤشر الأوسع نطاقا ‭.EGX70‬‏ 0.54 في المئة ليصل إلى 745 نقطة بدعم من ارتفاع شارم دريمز 4.33 في المئة إلى 13.96 جنيه وسهم بنك البركة- مصر 4.3 في المئة إلى 8.70 جنيه.

وتوقع فتحي ”استمرار مؤشرات البورصة في الارتفاع حتى نهاية جلسة اليوم بشرط تدفق سيولة جديدة للسوق.“

------------------------------------------------------

0656 جمت - دفعت أسهم الشركات المرتبطة بمجموعة الخرافي المؤشر الكويتي ‭ .KWSE‬‏ إلى الصعود في مستهل التعاملات إلا أن أحجام التداول مازالت ضعيفة بفعل مخاوف المستثمرين في ظل انتظار استكمال صفقة بيع حصة قدرها 46 بالمئة في زين إلى شركة اتصالات الإماراتية.

وارتفعت أسهم الشركة الكويتية للأغذية (أمريكانا) ومجموعة الاستثمارات الوطنية بنسبة 2.6 بالمئة و4.9 بالمئة على الترتيب. وتملك الخرافي حصصا مسيطرة في الشركتين كما تعد مساهما رئيسيا في زين. وستبيع الخرافي تلك الحصة إلى اتصالات بسعر 1.7 دينار للسهم لكن الصفقة لن تكون بالتناسب الأمر الذي يثير اعتراض مساهمين آخرين.

واستقر سهم زين دون تغيير عند 1.42 دينار.

وقال متعامل في الكويت طلب عدم الكشف عن هويته ”لا توجد أحداث في (سوق) الكويت. الجميع ينتظر (أخبارا) بشأن صفقة زين.“

وتابع ”يتوقع الناس تدفق السيولة إلى السوق في حالة المضي قدما في الصفقة ومن المتوقع أن يعاود المستثمرون استثمار حصيلة البيع في أسهم أخرى بينما يستخدم كثير من الناس أسهم زين كضمان للحصول على قروض مصرفية.“

وارتفع المؤشر الكويتي 0.2 بالمئة إلى 6883 نقطة. ومازال النشاط بالسوق ضعيفا إذ جرى تداول أقل من 170 مليون سهم يوميا في الجلسات الست الماضية. ويبلغ متوسط التداول اليومي على مدار عام 324 مليون سهم.

وقال المتعامل ”لا توجد عمليات مضاربة كبيرة على أسهم الشركات ذات رؤوس الأموال الصغيرة. الناس يحجمون عنها وينتهجون سياسة الانتظار والترقب.“

--------------------------------------------------------------------

0613 جمت - ساعدت مكاسب طفيفة في إعمار العقارية وأرابتك مؤشر سوق دبي ‭ .DFMGI‬‏ ليرتفع مبتعدا عن أدنى مستوى في عشرة أسابيع الذي سجله أمس الأحد وإن كان من المتوقع أن يتعرض لخسائر جديدة.

وارتفعت أسهم إعمار 0.6 بالمئة وأرابتك 1.1 بالمئة وبنك دبي الإسلامي 0.5 بالمئة. واستقرت كل الأسهم الأخرى دون تغيير. وارتفع مؤشر سوق دبي المالي 0.2 بالمئة مسجلا 1662 نقطة.

وكتب بنك الاستثمار شعاع كابيتال في مذكرة بحثية ”تحرك (أمس) يؤكد التراجع الحاصل في الآونة الأخيرة وينبيء بمزيد من الانخفاض صوب 1550 إلى 1600 نقطة.“

وتراجع سهم بنك أبوظبي الوطني 0.8 بالمئة لينخفض مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية ‭.ADI‬‏ 0.07 بالمئة إلى 2748 نقطة.

ع ر - ه ل - أ ب - أ أ - م ر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below