الأسهم السعودية تهبط مع تجاهل المتعاملين لمكاسب الأسواق العالمية

Wed Nov 3, 2010 1:24pm GMT
 

1235 جمت - ضغطت الأسهم القيادية على المؤشر السعودي في الوقت الذي لم تتأثر فيه أسواق الشرق الأوسط بدرجة تذكر بمكاسب الأسواق الصاعدة والمتقدمة.

وتراجع سهما الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ومجموعة سامبا المالية 0.8 في المئة لكل منهما في حين خسرت أسهم شركة الاتصالات السعودية 0.5 في المئة.

ودفعت تلك الانخفاضات المؤشر للهبوط 0.5 في المئة إلى 6344 نقطة رغم صعوط أسعار الخام لأعلى مستوى في ستة أشهر وارتفاع الأسهم العالمية قبيل قرار لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) من المنتظر أن يطلق جولة جديدة من التيسير الكمي.

وقال ماثيو ويكمان العضو المنتدب للسيولة والتعاملات المرتبطة بالأسهم لدى المجموعة المالية هيرميس "كان أداؤنا أضعف خلال الأسابيع القليلة الماضية ويميل أكثر إلى الارتباط بالتوجه النزولي للنفط والأسواق العالمية."

وأضاف "ينتظر المستثمرون المحليون على ما يبدو مجيء المستثمرين الدوليين لقيادة السوق إلى الصعود. أداء الأسواق المتقدمة والصاعدة جيد .. ولذا فإن المستثمرين الدوليين لا يواجهون نقصا في الوجهات الاستثمارية .. لكن في ظل ضعف أداء منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا من المتوقع أن يعودوا في وقت ما ولا يرغب المحليون في المخاطرة بالشراء قبل الأوان."

-----------------------------------------------------

1001 جمت - أغلق مؤشر دبي منخفضا لليوم الثاني متخليا عن مكاسبه في بداية التعاملات وحذر محلل من أن الافتقار إلى المحفزات المحلية يعني أن الأسهم ستظل تحت رحمة تحركات الأسواق العالمية.

وتراجع سهم إعمار 0.5 في المئة وهبط سهم ديار 0.6 في المئة في حين خسر سهم أرابتك 0.9 في المئة.

ونزل المؤشر 0.4 في المئة إلى 1735 نقطة.   يتبع