بورصة دبي تتراجع متأثرة بالأسواق العالمية وقطر ترتفع

Mon Jan 7, 2013 11:35am GMT
 

1025 جمت - أغلقت بورصة دبي على انخفاض للمرة الأولى في أربع جلسات حيث دفع هبوط الأسواق العالمية المستثمرين المحليين لجني الأرباح من المكاسب التي تحققت في بداية العام.

وتراجع سهم إعمار العقارية القيادي 0.3 بالمئة بينما انخفض سهما الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) وسوق دبي المالي 0.9 بالمئة لكل منهما.

وهبط مؤشر سوق دبي 0.1 بالمئة إلى 1692 نقطة متراجعا من أعلى مستوى في تسعة أشهر الذي سجله أمس الأحد ومقلصا مكاسبه في 2013 إلى 4.3 بالمئة.

وقال شاكيل سروار رئيس إدارة الأصول لدى شركة الأوراق المالية والاستثمار (سيكو) في البحرين "تحسن الثقة في الاقتصاد العالمي هو المحرك الرئيسي لصعود الأسهم على مدى الأسابيع القليلة الماضية. مازالت هناك مخاطر متعلقة بتطورات الأحداث أو السياسات لكنها تنحسر."

وأضاف أن الإتفاق الذي تم التوصل إليه في الولايات المتحدة لوقف سقوط أكبر اقتصاد في العالم في ما يسمى "الهاوية المالية" وتحسن توقعات منطقة اليورو وانحسار المخاوف من تباطؤ في الصين كل ذلك ساهم في تعزيز ثقة المستثمرين في الخليج.

وتابع "زاد ارتباط أسواق الخليج بالأسواق العالمية بشكل كبير على مدى السنوات القليلة الماضية.

"وفي الوقت نفسه تراجع الارتباط مع أسعار النفط وإيراداته ويبدو ذلك شيئا غير مألوف لكن يتوقع أن يستمر ما دامت هناك مخاطر متعلقة بأحداث عالمية مثل احتمال تفكك منطقة اليورو."

وأغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي منخفضا 0.2 بالمئة عند 2706 نقاط متراجعا من أعلى مستوى في 18 شهرا الذي سجله أمس الاحد.

وشكل سهما بنك الخليج الأول وأبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) أكبر ضغط على المؤشر العام بهبوطهما 0.4 و0.7 بالمئة على الترتيب.   يتبع