بورصة مصر تنهي الاسبوع منخفضة وسط شح في السيولة

Thu Feb 14, 2013 12:44pm GMT
 

1235 جمت - أنهت الأسهم المصرية معاملات نهاية الاسبوع اليوم الخميس على انخفاض طفيف بضغط من مبيعات المؤسسات الأجنبية وسط شح شديد في السيولة وبعد تخفيض وكالة موديز التصنيف الائتماني لمصر.

وتراجع المؤشر الرئيسي لبورصة مصر 0.28 بالمئة ليغلق عند 5715.9 نقطة بينما ارتفع المؤشر الثانوي 0.36 بالمئة الى 489.4 نقطة.

وبلغت قيم التداول 279.221 مليون جنيه.

وقال إبراهيم النمر مدير إدارة التحليل الفني في نعيم للوساطة في الاوراق المالية "تحركات السوق أصبحت عرضية ضيقة جدا بين 5670-5800 نقطة."

وتراجعت أسهم أوراسكوم للاتصالات 3.1 بالمئة وعامر جروب 1.56 بالمئة وأوراسكوم تليكوم 1.4 بالمئة.

وخفضت موديز هذا الأسبوع تصنيف مصر درجة واحدة إلى ‭‭B3‬‬ محذرة من احتمال مزيد من الخفض. وأشارت وكالة التصنيف الإئتماني إلى التأثير الاقتصادي لاضطرابات مستمرة منذ عامين بعد الإطاحة بحسني مبارك كعامل رئيسي وراء خفض التصنيف.

وقالت موديز إن لديها شكوكا في قدرة مصر على الحصول على قرض تحتاجه بشدة من صندوق النقد الدولي.

ونزلت أسهم أوراسكوم للانشاء 1.1 بالمئة وحديد عز 0.8 بالمئة والتجاري الدولي وهيرميس 0.34 بالمئة بينما صعد سهم جهينة 2.8 بالمئة بعد ارتفاع الأرباح السنوية 75 بالمئة.

وقال رئيس الوزراء المصري هشام قنديل قال اليوم إنه يتوقع زيارة من وفد صندوق النقد الدولي هذا الشهر لاستكمال محادثات اتفاقية قرض تعتبر حيوية لدعم اقتصاد البلاد.   يتبع