البورصة المصرية تتراجع لأدنى مستوى في 2013 وسط مخاوف من هبوط الجنيه

Wed Apr 3, 2013 2:27pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 3 أبريل نيسان (رويترز) - تراجعت البورصة المصرية إلي أدنى مستوى في 2013 اليوم الأربعاء مع قيام المستثمرين الأجانب ببيع الأسهم خوفا من تعرض الجنيه المصري لمزيد من الهبوط.

وانخفض الجنيه بشكل حاد أمام الدولار في السوق السوداء في الأيام القليلة الماضية مع تضاؤل المعروض من الدولارات. ومن المتوقع أن يفقد الجنيه المزيد من قيمته إذا لم يتم ضخ مزيد من النقد الأجنبي في السوق.

وقال محمد رضوان مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية إن الدولار تم تداوله اليوم مرتفعا 17 بالمئة عن سعر الصرف الرسمي.

وأضاف قائلا "ارتفع الدولار بشكل كبير في السوق السوداء وهذا ما دفع الناس لبيع الأسهم في ظل مخاوف حول خفض قيمة الجنيه. يريدون التخارج قبل أن ترتفع الخسائر في أسعار الصرف."

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 2.2 بالمئة إلى 4926 نقطة مسجلا أدنى مستوى منذ السادس من ديسمبر كانون الأول.

وانخفضت الأسهم الكبيرة مع هبوط سهم البنك التجاري الدولي 4.3 بالمئة وسهم اوراسكوم للإنشاء والصناعة 2.6 بالمئة وسهم أوراسكوم تليكوم 2 بالمئة.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودي 0.08 بالمئة مع تردد المستثمرين في زيادة تعرضهم للمخاطر قبل نهاية الأسبوع نظرا لعدم التيقن على الساحة العالمية.

وقال محمد فيصل بوترك المحلل في الرياض المالية "مازلنا متأثرين بالمعنويات في أوروبا والولايات المتحدة وما لم يرد شيء إيجابي من هناك فسيكون من الصعب أن نرى موجة صعود في الاجل القصير.   يتبع