28 أيار مايو 2013 / 12:18 / بعد 4 أعوام

تراجع طفيف لمؤشر الأسهم الأردنية

1211 جمت - انخفض المؤشر الأردني بشكل طفيف عقب عمليات بيع محدودة في أسهم قيادية وسط تداولات ضعيفة إلا أنه ظل فوق حاجز نفسي مهمة نتيجة بعض الشراء الأجنبي.

وأغلق المؤشر متراجعا 0.04 بالمئة إلى 2020.21 نقطة وبلغت قيمة التداول 6.5 مليون دينار مقارنة مع 5.1 مليون دينار في الجلسة السابقة.

وقال جواد الخروف رئيس جمعية معتمدي سوق رأس المال الأردنية إن قيمة التداول في السوق تراجعت الأسبوع الحالي نتيجة انخفاض المضاربات في الأسهم الصغيرة.

وأضاف "المؤشر مازال فوق الحاجز النفسي 2000 نقطة بسبب بعض الشراء الأجنبي."

وتراجع سهم البنك العربي 0.69 بالمئة إلى 7.1 دينار في حين انخفض سهم الاتصالات الأردنية 0.2 بالمئة إلى 4.89 دينار.

وانخفض سهم مصفاة البترول الأردنية 0.67 بالمئة إلى 5.93 دينار وهبط سهم الملكية الأردنية 1.36 بالمئة إلى 0.72 دينار.

------------------------------

1030 جمت - صعد سهم سوق دبي المالي شركة البورصة الخليجية الوحيدة المدرجة إلى أعلى مستوى في 27 شهرا خلال معاملات كثيفة وفي مكاسب متأخرة عن الأسهم القيادية بعد موجة صعود لسوق الإمارة.

وقفز السهم 8.9 بالمئة مسجلا أعلى مستوى إغلاق له منذ فبراير شباط 2011 وشكل أكثر من خمس إجمالي التداول في السوق. والسهم مرتفع 44.1 بالمئة منذ مطلع العام.

وارتفع سهم بنك الإمارات دبي الوطني 0.7 بالمئة لتصل مكاسبه هذا العام إلى 91.6 بالمئة.

وقال مروان شراب نائب الرئيس وكبير المتعاملين في جلف مينا "سهم سوق دبي المالي تأخر في الصعود وقيم التداول الشهرية مرتفعة في الربع الثاني لذا يتوقع الناس نتائج قوية .. لاحظنا خروج أموال من الأسهم القيادية إلى الأسهم التي لم تواكب مكاسبها. أمام سوق دبي المالي فرصة كبيرة للارتفاع إذا ظلت قيمة المعاملات قوية."

وتأتي إيرادات شركة سوق دبي المالي من أحجام التداول في البورصة. وبلغ حجم التداول منذ بداية الربع الثاني من العام 13.8 مليار سهم مقارنة مع 7.5 مليار في الربع الثاني من 2012.

وارتفع مؤشر دبي 0.7 بالمئة ليغلق عند 2322 نقطة بزيادة 43.1 بالمئة في 2013.

وتقدم مؤشر أبوظبي 0.6 بالمئة ليغلق عند 3489 نقطة متجها صوب أعلى مستوى في 54 شهرا الذي سجله الأسبوع الماضي.

وفي قطر تراجع مؤشر البورصة 0.05 بالمئة إلى 9068 نقطة.

-----------------------

0945 جمت - تباينت مؤشرات بورصة الكويت عند الإغلاق بسبب إقبال على الأسهم الصغيرة وعزوف عن الأسهم الكبيرة.

وأغلق المؤشر الرئيسي مرتفعا 0.45 بالمئة إلى 8430.73 نقطة بينما هبط مؤشر كويت 15 بنسبة 0.41 بالمئة إلى 1103.49 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات إن هناك "متداولين كبارا" يبيعون الأسهم الكبيرة لشراء الأسهم الصغيرة المضاربية التي تحقق أرباحا سريعة.

وأضاف أن المتداولين يسعون "للدخول المضاربي" في البورصة ولا يقبلون على الأسهم الكبيرة لأنهم ليسوا بحاجة "إلى ملاذ آمن."

وهبطت أسهم بنك الكويت الوطني 1.02 بالمئة وبيت التمويل الكويتي 1.27 بالمئة وبنك الخليج 1.22 بالمئة وبنك بوبيان 1.54 بالمئة.

وبالمقارنة ارتفعت أسهم المشاريع ومجموعة الصناعات 3.92 بالمئة والاستثمارات الوطنية 5.95 بالمئة.

-----------------------------

0839 جمت - ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية بدعم من مكاسب سهم أوراسكوم تليكوم الذي شهد عمليات شراء قوية حسبما أفاد متعاملون.

وقفز المؤشر الرئيسي 1.05 بالمئة إلى 5375.5 نقطة في حين صعد المؤشر الثانوي 0.19 بالمئة إلى 442 نقطة.

وقال وائل عنبة العضو المنتدب لشركة الأوائل لإدارة المحافظ "من المتوقع أن تشهد جلسة اليوم استمرارا للصعود والسبب الرئيسي وراء ذلك احتمال تنفيذ العرض المقدم على أسهم أوراسكوم تليكوم رغم انحفاض الكمية."

وعرض مساهمو أوراسكوم تليكوم بيع 15.9 بالمئة من أسهم الشركة المدرجة في البورصة المصرية في عرض الشراء الذي تقدمت به شركة باسكندال القبرصية التابعة لمجموعة ألتيمو الروسية وذلك دون الحد الأدنى المطلوب للاستحواذ والبالغ 26.6 بالمئة.

وقالت ألتيمو أمس الإثنين إنها طلبت من الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر إلغاء شرط الحد الأدنى لعروض البيع من المساهمين حتى تستطيع المضي قدما في شراء حصص مساهمي الأقلية في أوراسكوم تليكوم.

وقال عنبة "هناك عمليات شراء استباقية من جانب الصناديق المصرية والعالمية في ظل تلك الأخبار."

وسجل سهم أوراسكوم تليكوم أكبر المكاسب على المؤشر صباحا وقفز 6.13 بالمئة.

وارتفعت أسهم طلعت مصطفى والتجاري الدولي والمجموعة المالية-هيرميس والقلعة وبالم هيلز وبايونيرز بين 0.2 و2.2 بالمئة.

من ناحية أخرى هبطت أسهم المصرية الكويتية القابضة 3.1 بالمئة في حين خسرت أسهم راية القابضة 0.19 بالمئة.

-----------------------

0806 جمت - ارتفع مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء بدعم من مكاسب أسهم البنوك بقيادة الراجحي.

وصعد المؤشر 0.22 بالمئة إلى 7344 نقطة.

وسجل سهم الراجحي صاحب أكبر وزن نسبي بالسوق أعلى النقاط على المؤشر وارتفع 0.4 بالمئة.

وقفز سهم الخطوط السعودية للتموين 4.12 بالمئة مسجلا ثاني أكبر النقاط على المؤشر.

وصعدت أسهم جبل عمر وسامبا وزين وتصنيع والإنماء والعربي الوطني وصافولا ومعادن بين 0.2 و1.1 بالمئة.

من ناحية أخرى تراجعت أسهم سابك 0.3 بالمئة وبنك الرياض 0.2 بالمئة وسبكيم 0.5 بالمئة.

وقالت الراجحي المالية في مذكرة للعملاء "من الناحية الفنية يبدو المؤشر متأهبا للارتفاع ما لم يخترق مستوى دعمه ... عند 7283 نقطة."

-----------------------

0712 جمت - ارتفعت أسهم الشركات العقارية في الإمارات العربية المتحدة مما ساعد على صعود سوقي دبي وأبوظبي في حين عمد المستثمرون في قطر إلى البيع لجني الأرباح إثر موجة صعود في الآونة الأخيرة.

وزاد مؤشر دبي 1.2 بالمئة مسجلا 2333 نقطة ليتجه مجددا صوب أعلى مستوى في 43 شهرا الذي سجله الأسبوع الماضي.

وقالت مينا كورب في مذكرة "رغم بلوغ مستوى جني الأرباح عند 2300 نقطة فإننا لم نغلق بعد الخمسين بالمئة الأولى من مركزنا ... إذا ظلت أوضاع السوق كما هي فإننا سنبلغ مستوى جني الأرباح الثاني عند 2400."

وارتفعت أسهم الاتحاد العقارية 2.9 بالمئة وإعمار العقارية 1.9 بالمئة. وزاد سهم سوق دبي المالي - شركة البورصة الخليجية الوحيدة المدرجة - 5.1 بالمئة.

وقفز سهم الدار العقارية في أبوظبي 4.5 بالمئة وصروح العقارية 2.9 بالمئة.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.6 بالمئة إلى 3490 نقطة ليتجه صعوب تحقيق مكاسب للجلسة الثانية بعد خسائر على مدى خمس جلسات متتالية. والسوق مرتفعة 32.6 بالمئة في 2013.

وفي قطر هبط سهم بروة العقارية 0.2 بالمئة مواصلا خسائره منذ سجل أعلى مستوى في 11 شهرا يوم الأحد. ويقوم المستثمرون بالبيع لجني الأرباح بعد إعلان الشركة العقارية عن مشروع بقيمة 5.5 مليار دولار.

وهبط مؤشرالدوحة 0.3 بالمئة إلى 9049 نقطة بعد أن سجل أعلى مستوى في 28 شهرا في وقت سابق هذا الأسبوع.

واستقر مؤشرالبورصة العمانية دون تغير يذكر.

-----------------------

0619 جمت - اتسمت حركة التداول في بورصة الكويت بالهدوء صباح اليوم الثلاثاء بعد ارتفاعات كبيرة في اليومين الماضيين وارتفع المؤشر السعري الرئيسي 0.4 بالمئة إلى 8429 نقطة بينما هبط مؤشر كويت 15 الذي يقيس الأسهم القيادية 0.5 بالمئة إلى 1102.5 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي إن هبوط كويت 15 يعود إلى الارتفاع الكبير الذي حققه في اللحظات الأخيرةأمس الاثنين.

ووصف تحركات المؤشر الرئيسي "بالهادئة" بعد أن تجاوز حاجز 8400 نقطة.

وهبطت أسهم بيت التمويل الكويتي 1.27 بالمئة وبنك بوبيان 1.54 بالمئة وأجيليتي 2.6 بالمئة ومجموعة مشاريع الكويت 1.96 بالمئة.

وارتفعت أسهم البنك التجاري 1.41 بالمئة والتجارية العقارية 3.92 بالمئة والاستثمارات الوطنية 1.19 بالمئة. (تغطية صحفية هبة العيساوي في عمان هاتف 00962064619086 - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below