22 أيلول سبتمبر 2013 / 12:24 / منذ 4 أعوام

مقدمة 1-مصادر: ان.بي.اس لخدمات النفط تبحث عن مشتر مقابل 700 مليون دولار

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

دبي 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت مصادر مطلعة إن شركة الخدمات النفطية ان.بي.اس إنرجي ومقرها دبي تعاود البحث عن مشتر تأمل أن يدفع 700 مليون دولار بعد أن حاولت في العام الماضي البيع إلى ايكر سوليوشنز النرويجية.

كانت ايكر للخدمات النفطية وافقت على شراء ان.بي.اس إنرجي مقابل نحو 460 مليون دولار في مايو أيار 2012 منها 110 ملايين دولار ديونا لكن الصفقة انهارت في نوفمبر تشرين الثاني بعد فشل الطرفين في التوصل إلى اتفاق نهائي.

وقالت المصادر إن عملية البيع بدأت بشكل رسمي في وقت سابق هذا العام وطلبت عدم كشف هوياتها لأنه لم يصدر إعلان رسمي بعد.

وان.بي.اس إنرجي جزء من الشركة الوطنية للخدمات البترولية التي تأسست عام 2004 من اندماج شركات لخدمات حقول النفط مملوكة لمجموعتين عائليتين كبيرتين في السعودية وقطر.

وزاد الطلب على خدمات حقول النفط في الشرق الأوسط - أكبر منطقة منتجة للنفط في العالم - في السنوات القليلة الماضية.

وبحسب المصادر عينت ان.بي.اس إنرجي بنك اتش.اس.بي.سي هولدنجز البريطاني مستشارا ماليا للعملية.

وأحجم عدنان غبريس الرئيس التنفيذي للشركة عن التعليق وكذلك متحدث باسم اتش.اس.بي.سي في دبي.

وتوظف ان.بي.اس إنرجي نحو 800 إلى 900 شخص وتقدم خدمات متخصصة مثل مد لفائف الأنابيب وتركيب كابلات التحميل وصب الاسمنت وحقن المياه وتسجيل الآبار واختبارها.

وقال مصدر مصرفي إن الشركة حققت أرباحا قبل الفائدة والضرائب والإهلاكات واستهلاك الديون بلغت 50 مليون دولار في 2012 ومن بين عملائها شركات مثل أرامكو السعودية أكبر منتج للنفط في العالم وقطر للبترول.

وقال المصدر المصرفي ”إنها أصل استثماري كبير وهذه ليست المرة الأولى التي تأتي فيها إلى السوق بحثا عن مشتر. سيكون مثيرا للاهتمام معرفة من سيملكها في نهاية المطاف بعد أن بدأت العملية بشكل رسمي.“

وقال مصدر مصرفي ثان إنه جرت مفاتحة نحو 30 مشتريا محتملا ومن المرجح وضع قائمة نهائية من ثلاثة أسماء هذا الأسبوع.

وقال ”قد يتشكل كونسورتيوم لشراء هذا الأصل لأن القيمة كبيرة أو قد تكون إحدى شركات الطاقة الكبيرة. مازال الطريق طويلا قبل إبرام اتفاق.“

وبعد عدة سنوات عجاف يظهر نشاط الدمج والاستحواذ في الشرق الأوسط بوادر انتعاش مع تحسن الاقتصادات في دول الخليج وتقلص فجوة التقييم بين المشترين والبائعين.

وبلغت قيمة صفقات الدمج والاستحواذ المعلنة لأهداف في الشرق الأوسط 14.7 مليار دولار في النصف الأول من 2013 بزيادة 20 بالمئة مقارنة مع 11.3 مليار دولار في الفترة ذاتها من العام الماضي وهو بحسب بيانات لتومسون رويترز أعلى مستوى للأشهر الستة الأولى من العام منذ 2008.

وفي العام الماضي عرضت جلف كابيتال للاستثمار المباشر ومقرها أبوظبي شركة خدمات النفط والغاز الخليج للخدمات البحرية التي تملك حصة أغلبية فيها للبيع على أمل جمع حوالي 500 مليون دولار لكن المحادثات انهارت بسبب خلافات على السعر.

وفي الأسبوع الماضي قال الرئيس التنفيذي لجلف كابيتال إن الشركة استعانت ببنك الاستثمار روتشيلد كمستشار مالي لطرح عام أولي مزمع للوحدة في بورصة أجنبية عام 2014.

وفي يونيو حزيران قالت مصادر إن اتش.اس.بي.سي يقدم المشورة في صفقة لبيع حصة أغلبية في سلسلة مطاعم الوجبات السريعة السعودية كودو ومن بين أصحاب العروض المحتملة شركة الاستثمار المباشر العملاقة كيه.كيه.آر. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below