بورصة دبي تعوض خسائر مبكرة ومؤشر أبوظبي يغلق منخفضا

Tue Feb 4, 2014 11:33am GMT
 

1058 جمت - تعافت بورصة دبي إثر هبوطها في مستهل التعاملات مع عودة الأفراد لشراء الأسهم المرتبطة بالقطاع العقاري في جلسة تداول انتهت قبل موعدها بسبب عطل فني.

وصعد مؤشر دبي واحدا بالمئة ليغلق على 3812 نقطة مرتفعا للجلسة الثانية في خمس جلسات لكنه يظل دون أعلى مستوى خلال اليوم في 63 شهرا الذي سجله في 29 يناير كانون الثاني عند 3855 نقطة.

وارتفع سهم أرابتك 11.1 بالمئة.

وقال هشام خيري من مينا كورب "تخطى سهم أرابتك مستوى مقاومة فنيا عند 4.50 درهم بأحجام تداول كبيرة ليصل إلى خمسة دراهم بفضل تعاملات الأفراد بصفة أساسية."

وصعد سهم الاتحاد العقارية 2.5 بالمئة.

وتجددت مشتريات الأفراد في منتصف الجلسة رغم الأوضاع السلبية في الأسواق العالمية إذ نزلت الأسهم لأقل مستوى في نحو أربعة أشهر اليوم الثلاثاء نتيجة مؤشرات على تعثر الاقتصاد الأمريكي أدت لتفاقم حالة القلق إثر الانخفاض الحاد في الأسواق الناشئة.

وأعلنت البورصة انها لن تمدد جلسة التداول التي علقت قبل 30 دقيقة من نهايتها المعتادة بسبب خلل فني.

ونزل مؤشر أبوظبي 0.4 بالمئة ليغلق على 4662 نقطة وهو ثاني تراجع منذ أن سجل أعلى مستوى في خمسة أعوام يوم الأحد.

  يتبع