هبوط بورصة دبي بقيادة أرابتك وسوق مصر تصعد بعد تنصيب السيسي

Mon Jun 9, 2014 4:25pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 9 يونيو حزيران (رويترز) - سجلت بورصة دبي تراجعا حادا اليوم الاثنين مع إقبال المستثمرين على البيع لجني أرباح الأسهم الأفضل أداء في المنطقة هذا العام بينما صعدت السوق المصرية بدعم من تنصيب رئيس جديد وعرض لشراء حصة كبيرة في المجموعة المالية هيرميس.

وهبط مؤشر سوق دبي 4.1 بالمئة إلى 4771 نقطة مسجلا أكبر خسارة له منذ 20 مايو أيار. وقاد سهم أرابتك الخسائر بهبوطه 9.7 بالمئة إلى 5.42 درهم.

وزاد سعر السهم إلى ثلاثة أمثاله هذا العام وهو ما يجعله أحد أكثر الأسهم تقلبا في دبي ويرى كثير من المحللين أن قيمته مبالغ فيها.

وقال شيف براكاش كبير المحللين الفنيين لدى أبوظبي الوطني للأوراق المالية "البيع الكثيف لأسهم أرابتك بعد نزوله عن مستوى الدعم المهم البالغ 6.25 درهم أثار معنويات سلبية تجاه أسهم أخرى أيضا."

وأضاف "من حقق أرباحا يقبل الآن على جنيها اعتقادا منه بأن هذا التراجع قد يستمر. لا أتوقع أي موجة شراء جديدة في السوق في الفترة المقبلة."

وما زال معظم المستثمرين متفائلين بشأن الأسواق الخليجية في الأجل الطويل ولكن مع اقتراب شهر رمضان والهدوء المعتاد في فصل الصيف وغياب محفزات جديدة وتحقيق مكاسب كبيرة بالفعل في السوق يكون الدافع قوي لجني الأرباح. وارتفع مؤشر دبي 42 بالمئة منذ بداية العام.

وتراجع سهم الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) 7.5 بالمئة اليوم الاثنين بعد أن قالت إن صندوق مبادلة للاستثمار المملوك لحكومة أبوظبي سيحول سندات في حوزته إلى 79.4 مليون سهم جديد في الشركة. ومن شأن التحويل أن يزيد عدد الأسهم القائمة في الشركة إلى 738.5 مليون سهم.

وواصل المؤشر العام لسوق أبوظبي أيضا تراجعه لينخفض واحدا بالمئة لكن سهمي أكبر بنكين في الإمارة بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول عوضا خسائرهما التي تكبداها في بداية الجلسة وارتفعا واحدا و0.3 بالمئة على الترتبيب.   يتبع