هبوط بورصتي الإمارات في تعاملات متقلبة وتراجع سهم أرابتك مجددا

Tue Jun 10, 2014 3:42pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 10 يونيو حزيران (رويترز) - واصلت بورصتا الإمارات خسائرهما اليوم الثلاثاء بقيادة سهم أرابتك القابضة للبناء بدبي والذي هيمن على حجم التداول بينما تراجعت البورصة المصرية قليلا بعدما صعدت في الجلستين السابقتين.

وهبط سهم أرابتك عشرة في المئة -وهو الحد الأقصى للتحرك اليومي- إلى 4.88 درهم مشكلا ضغطا على مؤشر سوق دبي الذي أغلق منخفضا 1.6 في المئة بعدما تراجع نحو 3.6 في المئة أثناء الجلسة.

وارتفع سهم أرابتك أكثر من ثلاثة أمثال قيمته منذ بداية العام بعدما فازت الشركة بسلسلة من عقود البناء الكبيرة من بينها صفقة بقيمة 40 مليار دولار لبناء مساكن لمحدودي الدخل في مصر. وكان السهم أيضا من بين 19 سهما من الإمارات وقطر انضمت إلى مؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة في نهاية مايو آيار.

لكن معظم المحللين يعتبرون أن سهم أرابتك مبالغ في قيمته الآن ويقيمونه بتوصية "بالبيع" بحسب بيانات لتومسون رويترز. وهبط السهم 37 في المئة منذ ذروة صعوده أثناء الجلسة منذ شهر.

واستمر بيوع جني الأرباح اليوم في أسهم أخرى انضمت إلى مؤشر إم.إس.سي.آي.

وهبط سهم إعمار العقارية 0.9 في المئة وسهم سوق دبي المالي 1.5 في المئة وسهم بنك دبي الإسلامي 0.1 في المئة.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.6 في المئة أيضا تحت ضغط أسهم إم.إس.سي.آي. وانخفض سهم بنك أبوظبي التجاري 4.6 في المئة بينما هبط سهما بنك الخليج الأول والدار العقارية ثلاثة في المئة لكل منهما.

وقال شاكيل سروار رئيس إدارة الأصول لدى شركة الأوراق المالية والاستثمار (سيكو) في البحرين "إتخذ كثير من المضاربين والمستثمرين على الأجل القصير والمستثمرين الأفراد مراكزا قبل رفع التصنيف من جانب إم.إس.سي.آي ويبيعون الآن تلك الأسهم.   يتبع