تراجع بورصة دبي مجددا تحت ضغط أرابتك

Wed Jun 11, 2014 4:53pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 11 يونيو حزيران (رويترز) - هبطت بورصة دبي اليوم الأربعاء لليوم الرابع على التوالي مع تراجع سهم أرابتك القابضة للبناء وقالت البورصة إن مساهما رئيسيا خفض حصته في الشركة.

ويظهر الهبوط مدى هيمنة أسهم قليلة ذات ثقل على بورصة دبي وتتأرجح تلك الأسهم على نطاق كبير استجابة لتعاملات محمومة من جانب المستثمرين الأفراد. وتراجع مؤشر سوق دبي 0.6 في المئة.

وهوى سهم أرابتك 7.8 في المئة وهيمن على قيم التداول. وقال سوق دبي المالي في بيان بعد إغلاق جلسة التداول إن آبار للاستثمار ذراع الاستثمار لحكومة أبوظبي خفضت حصتها في أرابتك إلى 18.85 في المئة حتى اليوم من 21.57 في المئة في الثامن من يونيو حزيران.

ونما إلى علم بعض المستثمرين مسألة خفض الحصة في وقت سابق هذا الأسبوع وهو ما أطلق موجة بيع لسهم أرابتك. وهبط السهم 30 في المئة في الأربع جلسات السابقة وتم تداول ما مجموعه 455 مليون سهم هذا الأسبوع بينما تقلصت حيازة آبار بنحو 120 مليون سهم فقط.

وقبل الهبوط ارتفعت قيمة سهم أرابتك بأكثرر من ثلاثة أمثالها منذ بداية العام ويرى معظم المحللين إن السهم مغالى في قيمته. ولا يزال السهم مرتفعا 127 في المئة منذ بداية العام.

وأصبحت آبار مساهما رئيسيا في أرابتك في عام 2012 وأجرت منذ ذلك الحين تغييرا في إدارة الشركة وأرست عليها عقودا كبيرة مثل صفقة بقيمة 20 مليار درهم (5.5 مليار دولار) تم الإعلان عنها في فبراير شباط لبناء 35 مبنى كبيرا.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان خفض حصة آبار سينتج عنه أي تغير في دعمها لأرابتك أو ما إذا كانت الحصة ستشهد مزيدا من الخفض أم لا. لكن السوق ربما تتعرض لضغوط نظرا لعدم التيقن بشأن سهم أرابتك إضافة إلى شكوك بأن آبار ربما تكون باعت الأسهم لأنها ترى أن السوق تقترب من ذروتها.

وقال علي العدو مدير المحافظ لدى المستثمر الوطني في أبوظبي إن خفض الحصة لا يشير بالضرورة إلى أن آبار تغير دعمها طويل الأمد لأرابتك لكن الأمر لم يتضح حتى الآن.   يتبع