أرابتك تنفي أي صدع في العلاقة مع آبار أكبر مساهميها

Mon Jun 16, 2014 12:44pm GMT
 

دبي 16 يونيو حزيران (رويترز) - قال حسن اسميك الرئيس التنفيذي لأرابتك القابضة اليوم الاثنين إن الشركة مازالت على علاقة طيبة مع صندوق آبار للاستثمار المساهم الرئيسي فيها وتتوقع استمرار النمو بقوة.

كانت أسهم أرابتك التي تعمل في مجال التشييد وتعد أكثر الشركات تداولا في بورصة دبي قد تهاوت 48 بالمئة من ذروتها في مايو أيار لتغلق على 4.05 درهم اليوم وتقود سوق دبي بأكملها للانخفاض.

ومن بين العوامل وراء التراجع الكبير لأرابتك قرار آبار صندوق الاستثمار المملوك لحكومة أبوظبي خفض حصته في الشركة إلى 18.85 بالمئة من 21.57 بالمئة في الفترة من الثامن إلى الحادي عشر من يونيو حزيران. وتبلغ الحصة حاليا 18.94 بالمئة وفقا لبيانات البورصة.

وأثارت الخطوة مخاوف المستثمرين من احتمال أن يقلص صندوق آبار الذي يضطلع بدور رئيسي في توفير عقود بمليارات الدولارات لأرابتك التزامه حيال الشركة. ورفض صندوق آبار التعقيب على استراتيجيته.

وفي مقابلة مع تلفزيون العربية اليوم قال اسميك إن الشائعات الأخيرة عن صراع بين إدارتي آبار وأرابتك لا أساس لها من الصحة.

وأضاف اسميك الذي كان يتحدث بعد تراجع السهم عشرة بالمئة وهو الحد اليومي لنزول السهم أن ما يحدث لسعر السهم بلا أساس ولا يتماشى مع القيمة العادلة للسهم.

وبينما خفض صندوق آبار حيازته رفع اسميك حصته في الشركة. وفي أواخر مايو أيار قالت أرابتك إن اسميك رفع حصته إلى 21.46 بالمئة من 8.03 بالمئة. وأظهرت بيانات البورصة أمس الأحد أنه رفع الحصة إلى 28.85 بالمئة.

وقال اسميك اليوم إن التغيرات الأخيرة في هيكل ملكية أرابتك ليس لها علاقة بمشروعاتها الضخمة التي تعتزم تنفيذها في المنطقة والتي قدر حجمها عند 215 مليار درهم (58.6 مليار دولار). ويشمل هذا فيما يبدو صفقة بقيمة 40 مليار دولار لبناء مليون وحدة سكنية في مصر أعلن عنها في وقت سابق من العام.

وأضاف المدير التنفيذي لأرابتك أنه لا يعتزم زيادة حصته في الشركة وأكد مجددا أنه لا نية لإلغاء إدراج الشركة بسوق دبي المالي.   يتبع