أسهم البنوك السعودية تواصل صعودها والعقارات ترفع مصر

Sun Aug 24, 2014 2:56pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 24 أغسطس آب (رويترز) - واصلت أسهم البنوك السعودية المنتظر أن تستفيد من رفع أسعار الفائدة المتوقع في الولايات المتحدة صعودها لتدعم سوق المملكة اليوم الأحد في حين رفعت أسهم الشركات العقارية بورصة مصر.

وارتفع المؤشر السعودي 1.6 بالمئة إلى 10903 نقاط وهو مستوى لم يبلغه منذ يناير كانون الثاني 2008. وجاء الدعم الرئيسي من سهم مصرف الإنماء الذي صعد 9.7 بالمئة في حين قفز سهم بنك البلاد بنسبة 7.7 بالمئة.

ويقول المصرفيون إن بنوك السعودية التي تربط عملتها بالدولار ستستفيد على الأرجح من رفع الفائدة الأمريكية الذي سيرفع بدوره هوامش أرباحها. كانت جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أشارت يوم الجمعة إلى أن المجلس قد يرفع أسعار الفائدة أسرع من المتوقع.

وارتفع المؤشر السعودي 12 بالمئة منذ قالت هيئة السوق المالية في أواخر يوليو تموز إنها ستسمح بالملكية الأجنبية المباشرة للأسهم المحلية أوائل العام المقبل.

ويوم الخميس نشرت الهيئة مسودة لوائح تحدد سقف الملكية الأجنبية عند عشرة بالمئة من قيمة السوق وتمنع الحيازة الأجنبية في أسهم معينة. ورغم انتقادات بعض مديري الصناديق الأجانب للقواعد التي وصفوها بالمقيدة فإن المتعاملين المحليين كانوا يتوقعون مثل هذا النهج المتحفظ لهيئة السوق.

وكانت بورصة مصري ثاني أفضل الأسواق أداء في المنطقة اليوم بارتفاعها 1.3 بالمئة إلى مستوى إغلاق جديد في ست سنوات بفضل الأداء القوي لأسهم الشركات العقارية والمالية.

وتدعمت السوق بسهم طلعت مصطفى العقارية الذي قفز خمسة بالمئة إلى 10.80 جنيه. كانت نعيم رفعت الأسبوع الماضي السعر المستهدف للسهم إلى 13.24 جنيه بسبب النتائج القوية للربع الثاني من العام.

وقفز سهم بايونيرز القابضة 3.2 بالمئة. وكانت شركة الوساطة المالية أعلنت يوم الأربعاء الماضي عن زيادة 55 بالمئة في صافي ربح الربع الثاني.   يتبع