النتائج القوية تعجز عن رفع المعنويات في أسواق الإمارات

Tue Oct 28, 2014 7:34am GMT
 

0722 جمت - ظلت أسواق الإمارات العربية المتحدة تحت ضغط في المعاملات المبكرة اليوم الثلاثاء بعد الأداء الضعيف للأسهم العالمية لكن بعض الشركات ارتفعت بفضل نتائج قوية للربع الثالث من العام.

كانت الأسهم الأوروبية انخفضت أمس الاثنين متأثرة بقراءة ضعيفة لثقة الشركات الألمانية وانخفاض جديد في أسعار النفط بينما تفاوت أداء المؤشرات الأمريكية.

وتراجعت بورصة دبي 0.8 بالمئة مع انخفاض معظم الأسهم لكن دو للاتصالات تقدم 0.4 بالمئة بعد أن حققت الشركة زيادة 17.8 بالمئة في صافي ربح الربع الثالث وهو ما تماشى مع التوقعات.

ونزل مؤشر أبوظبي 0.3 بالمئة مع انخفاض سهم بنك أبوظبي التجاري 1.6 بالمئة.

واستقر سهم بنك الخليج الأول رغم نتائج فاقت التوقعات حيث نمت الأرباح 20 بالمئة في الربع الثالث. وقفز السهم 3.5 بالمئة يوم الاثنين قبل إعلان النتائج.

في المقابل أبلى المؤشر القطري بلاء حسنا وارتفع 0.2 بالمئة. وزاد سهم بروة العقارية 2.1 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة اليوم ارتفاع أرباح التسعة أشهر الأولى من العام 44 بالمئة.

لكن سهم أريد تراجع 0.7 بالمئة بعد نتائج دون التوقعات بكثير لصافي ربح الربع الثالث الذي ارتفع 11 بالمئة.

وحققت أريد ربحا بلغ 375 مليون ريـال (103 ملايين دولار) بينما توقع المحللون في المتوسط 802 مليون ريـال.

  يتبع