تراجع بورصتي السعودية ودبي بعد أداء قوي في الفترة الماضية

Wed Oct 29, 2014 3:14pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ارتفعت معظم بورصات الشرق الأوسط اليوم الأربعاء بدعم من النتائج الايجابية بوجه عام لأعمال الشركات في الربع الثالث للعام لكن سوقي دبي والسعودية تراجعتا بفعل عمليات البيع لجني الأرباح بعدما سجلتا أداء أفضل من باقي أسواق المنطقة في وقت سابق هذا الأسبوع.

وارتفع مؤشر أبوظبي 1.1 بالمئة وحصل على دعم بشكل رئيسي من سهم بنك الخليج الأول الذي قفز 3.1 بالمئة. وسجل البنك زيادة 20 بالمئة في صافي ربح الربع الثالث متجاوزا توقعات المحللين.

وارتفع سهم بنك ابوظبي الوطني 0.7 بالمئة بعدما أعلن البنك ارتفاع صافي ربحه في الربع الثالث 32 بالمئة متخطيا بقليل التوقعات. وحقق البنك ربحا بلغ 1.37 مليار درهم (373 مليون دولار) خلال الربع مقارنة مع 1.30 مليار درهم متوسط توقعات المحللين في مسح أجرته رويترز.

وارتفع المؤشر القطري 0.9 بالمئة. وهيمن سهم ازدان القابضة على التداول وصعد 0.5 بالمئة. وسجلت الشركة العاملة في التطوير العقاري هذا الأسبوع قفزة قدرها 41 بالمئة في ربح تسعة أشهر.

وواصلت السوق المصرية صعودها وقفز المؤشر الرئيسي 2.4 بالمئة مع ارتفاع معظم أسهم الشركات القيادية. لكن سهم سيدس كرير للبتروكيماويات تراجع 2.3 بالمئة بعدما أعلنت انخفاض صافي الربح في تسعة اشهر 26 بالمئة.

وأنهى مؤشر دبي التعاملات منخفضا 0.1 بالمئة بعدما ارتفع 1.4 بالمئة خلال الجلسة. وكان بنك الامارات دبي الوطني أكبر الخاسرين حيث هبط اثنين بالمئة. وعادة ما يتحرك السهم بشكل حاد نظرا لقلة سيولته.

وأغلق سهم الاتحاد العقارية منخفضا 0.6 بالمئة بعدما صعد في وقت سابق في الجلسة في حين تخلى سهما إعمار العقارية وديار عن كل مكاسبهما وأغلقا مستقرين.

كانت سوق دبي قد حققت أداء أفضل من باقي الأسواق حيث ارتفعت 8.3 بالمئة في الفترة بين 19 من أكتوبر تشرين الأول - مع بدء تعافي الأسواق - وإغلاق يوم الثلاثاء.   يتبع