تراجعات قوية لأسواق مصر والسعودية عند الاغلاق

Wed Feb 11, 2015 12:59pm GMT
 

1245 جمت - تراجعت بورصة مصر بشكل حاد خلال معاملات اليوم الأربعاء وسط شح واضح في السيولة وفي ظل مبيعات من العرب والأجانب.

وانخفض المؤشر الرئيسي 1.3 بالمئة ليغلق عند 9770.8 نقطة والمؤشر الثانوي 1.03 بالمئة ليغلق عند 595.02 نقطة.

وبلغت قيم التداول 592.487 مليون جنيه.

ومالت معاملات العرب والأجانب إلى البيع بينما اتجهت معاملات المصريين إلى الشراء واستحوذت المؤسسات على نحو 47 بالمئة من التداولات.

وتراجع سهم التجاري الدولي 1.8 بالمئة مستحوذا على أكبر قيم التداول في السوق وذلك رغم توصية البنك بتوزيع سهم مجاني لكل أربعة أسهم ورغم نمو أرباحه 24 بالمئة في 2014 وتوزيع كوبون نقدي بقيمة 1.2 جنيه للسهم.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "التجاري الدولي سبب رئيسي في التراجعات .. المستثمرون تعاملوا على مبدأ الشراء على الإشاعة والبيع على الخبر ولذا وجدنا مبيعات مكثفة اليوم على السهم بعد الإعلان على النتائج والتوزيعات. مادام السهم أعلى من مستوى 54 جنيها فهو يستهدف مستوى 60 جنيها."

وخسرت أسهم أوراسكوم للاتصالات 3.1 بالمئة وجلوبال تليكوم 6.6 بالمئة وطلعت مصطفى 5.8 بالمئة وعامر جروب 2.4 بالمئة.

وشارك في التراجع سهم هيرميس بنسبة 2.6 بالمئة والقلعة 3.1 بالمئة وسوديك 4.2 بالمئة وبايونيرز 2.9 بالمئة.

وفي الرياض تراجعت السوق السعودية 1.8 بالمئة ليغلق عند 9133.7نقطة بضغط من عمليات بيع على أسهم البنوك والبتروكيماويات.   يتبع