تباين بورصات الخليج مع هبوط النفط وصعود الأسهم المصرية

Wed Feb 18, 2015 3:52pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 18 فبراير شباط (رويترز) - تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية اليوم الأربعاء متأثرة بشكل كبير بتوزيعات الأرباح المعلنة والمتوقعة حيث دفع هبوط أسعار النفط المستثمرين إلى توخي الحذر بشأن فتح مراكز جديدة.

وتراجع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت بما يزيد عن اثنين في المئة ليتم تداوله قرب 61 دولارا للبرميل بحلول الساعة 1230 بتوقيت جرينتش بعدما ارتفع على مدى الأسبوعين السابقين محفزا صعودا للأسهم عبر منطقة الخليج.

كانت البورصة السعودية - التي تتمتع فيها أسهم شركات البتروكيماويات بأوزان كبيرة - الأكثر استفادة من صعود أسعار النفط. وبلغت مكاسبها منذ بداية العام 12.9 في المئة مما جعلها صاحبة أفضل أداء بين جميع أسواق الأسهم الرئيسية الأخرى في الشرق الأوسط.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية اليوم 0.4 في المئة مع تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة منتجة للبتروكيماويات في منطقة الخليج 1.3 في المئة.

وهبط سهم التصنيع الوطنية (تصنيع) - التي تملك أيضا أنشطة في مجال البتروكيماويات - بنسبة 1.3 في المئة بعدما اقترحت الشركة توزيع أرباح عن العام 2014 بواقع ريال للسهم انخفاضا من 1.50 ريال للسهم في 2013.

وتراجع سهم الخليج للتدريب والتعليم 3.8 في المئة بعدما خفضت توزيعات الأرباح لعام 2014 إلى 0.80 ريال للسهم من 0.86 ريال في 2013.

وانخفض سهم جبل عمر للتطوير وهي شركة عقارية تركز على مكة المكرمة 0.9 في المئة بعدما صعد 24 في المئة في الجلسات الأربع السابقة بدعم نتائج مالية قوية وأنباء عن أن الحكومة تسعى لتسريع عملية تطوير مكة.

وهبط مؤشر سوق دبي 0.3 في المئة مع تراجع سهم الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) 2.8 في المئة مشكلا أكبر ضغط على المؤشر. وتعتزم الشركة إعلان نتائج أعمالها للربع الأخير من العام الماضي في وقت مبكر غدا الخميس وصعد سهمها 5.3 في المئة في الجلسة السابقة.   يتبع