تباين بورصات الخليج بفعل بيانات وتوزيعات وأسهم العقارات تدعم مصر

Tue Mar 3, 2015 3:44pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 3 مارس آذار (رويترز) - تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية اليوم الثلاثاء بفعل بيانات اقتصادية وتوزيعات أرباح بينما ارتفعت البورصة المصرية بدعم من أسهم العقارات بعد تقارير عن خطط لإنشاء عاصمة جديدة بتكلفة 80 مليار دولار.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية 1.1 بالمئة بعد صدور بيانات قوية لمؤشر مديري المشتريات.

وأظهر مسح ساب اتش.اس.بي.سي السعودية تسارع نمو القطاع الخاص غير النفطي بالمملكة في فبراير شباط إلى أعلى مستوياته في أربعة أشهر بدعم من المكافآت السخية التي أمر بها الملك الجديد للمواطنين والتي أنعشت الاقتصاد رغم هبوط أسعار النفط.

وقال جيسون توفي الخبير الاقتصادي المتخصص في شؤون الشرق الأوسط لدى كابيتال ايكونوميكس التي تتخذ من لندن مقرا لها "تقدم أحدث مؤشرات مديري المشتريات للاقتصاد بالكامل من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا برهانا جديدا على أن هبوط أسعار النفط لم يتسبب في انهيار نشاط اقتصادات الخليج الذي كان البعض يخشاه."

وتحول اهتمام المستثمرين مجددا من القطاع العقاري إلى قطاعي البنوك والبتروكيماويات اللذين لم يطرأ عليهما تغير يذكر خلال الجلستين السابقتين.

وصعد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.4 بالمئة مع تعويض خام برنت بعض خسائره التي مني بها يوم الاثنين مرتفعا اثنين بالمئة.

وكان سهم مصرف الإنماء الذي سيصرف توزيعات أرباح بواقع 0.5 ريـال للسهم في الأسبوع المقبل هو الأكثر تداولا في السوق وقفز 2.2 بالمئة.

وكان الأداء ضعيفا في أسواق الخليج الأخرى. ونزل مؤشر السوق القطرية 1.3 بالمئة بسبب سهم مصرف الريان الإسلامي الذي خسر 2.7 بالمئة بعد انتهاء فترة استحقاق توزيعات بواقع 1.75 ريـال عن 2014.   يتبع