المؤشر السعودي يتراجع صباحا وسهم موبايلي يقفز للجلسة الثانية

Sun Mar 8, 2015 9:01am GMT
 

0840 جمت - تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات الأحد تحت وطأة خسائر عدد من الأسهم القيادية بصدارة البنوك والبتروكيماويات فيما قفز سهم موبايلي مسجلا مكاسب قوية في ثاني جلسة منذ استئناف تداوله مدعوما بآمال تحسن الاداء المالي للشركة مستقبلا.

وخسر المؤشر 0.2 بالمئة إلى 9498 نقطة.

وسجل سهما الراجحي وسابك أكبر الخسائر على المؤشر ونزلا 1.8 بالمئة و0.5 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم جبل عمر 0.9 بالمئة وتصنيع 1.3 بالمئة والإنماء 1.4 بالمئة وصافولا 0.4 بالمئة.

في المقابل قفز سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 7.7 بالمئة إلى 41.7 ريال (11.1 دولار) في ثاني أيام تداوله وسط تداولات مكثفة.

وكان السهم أنهى تعاملات الخميس على ارتفاع بالنسبة القصوى بعد وقف تداوله لست جلسات أغلق قبلها عند 35.21 ريال.

وقالت الشركة في بيان يوم الثلاثاء الماضي إنها قادرة على الوفاء بكافة التزاماتها المستقبلية وإن ما مرت به في الربعين الثالث والرابع أمور استثنائية لا يمكن تقييمها على أساسها.

وقفز سهم الخضري 3.1 بالمئة إلى 31.30 ريال بعدما قالت الشركة في بيان اليوم إنها وقعت عقدا مع وزارة الصحة لإنشاء مستشفى بقيمة 313.2 مليون ريال وعقدا آخر بقيمة 34.9 مليون ريال مع وزارة التعليم العالي لإنشاء مبنى بإحدى الجامعات.

وزادت أسهم الطيار وكيان والسعودي الهولندي وساب والاستثمار الصناعي وبترورابغ بنسب تراوحت بين 0.7 و6.6 بالمئة.   يتبع