12 نيسان أبريل 2015 / 07:49 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-رئيس اعمار الإماراتية يؤكد التزامه حيال الشركة

(لاضافة مقتبسات وتفاصيل)

دبي 12 أبريل نيسان (رويترز) - أكد محمد العبار رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية انه لا يزال ملتزما حيال الشركة في مواجهة المخاوف من توليه عدة مناصب في شركات عقارية أخرى.

ومن المتوقع أن يثير المساهمون تساؤلات عن دور العبار خلال الحمعية العمومية السنوية يوم 15 أبريل نيسان بعد عام من توليه مناصب قيادية في شركات عقارية أخرى كثير منها يضم مديرين سابقين في اعمار.

وقال العبار في مقابلة مع أرابيان بيزنس نشرت اليوم الأحد إنه ملتزم تماما حيال الشركة التي يقودها منذ تأسيسها في 1997.

وقال العبار ”طوال العشرين عاما الماضية كنت حاضرا في مجالس إدارة العديد من شركات التطوير العقاري ولا أزال كذلك على امتداد رقعة واسعة من خريطة العالم بدءا من البحرين ووصولا إلى ماليزيا وسنغافورة والولايات المتحدة وغيرها من البلدان الأخرى. هذا ليس بشيء جديد فأنا صاحب باع طويل في مزاولة النشاطات العقارية.“

وأضاف ”القانون يسمح لي بذلك . لكن ما الذي تقوله الأرقام؟ وكيف هو أداء الشركة؟ دعنا فقط نتحدث عن الأرقام وننظر إلى الأرباح التي نحققها لأن هذا هو الأمر الأهم“ مشيرا إلى أرباح الشركة في 2014 التي ارتفعت 28 بالمئة.

وبرز العبار كممثل لعدد آخر من الشركات العقارية الأخرى في العام الماضي ومن بينها كابيتال سيتي بارتنرز التي ستتولى بناء العاصمة الادارية الجديدة لمصر وهو مشروع من المتوقع أن تتجاوز تكلفته 45 مليار دولار.

وقال العبار في المقابلة ”تضم شركة كابيتال سيتي بارتنرز مجموعة من المستثمرين أتولى شخصيا قيادة الأعمال معهم وهم يتبادلون معي كل الثقة والشفافية.“

وتابع أنه يعتقد أن الضجة المثارة الآن سببها أن الكثير من هذه المشاريع ”رفيعة المستوى إلى درجة كبيرة“. ورغم ان لاعمار أنشطة في مصر من المتوقع أن تنطلق هذا العام أكد العبار أن كثيرا من مشروعات الشركات التي يشارك فيها لا تتضارب مع استراتيجية اعمار.

وعند طرح تساؤلات محددة عن مشاريع مثل ”مشروع بلجراد“ الذي تطوره شركة إيجل هيلز وهو مساهم رئيسي فيها قال ”أكد مجلس إدارة اعمار منذ وقت مضى أن البلدان مثل صربيا لا تندرج ضمن الأسواق التي ترغب الشركة بالاستثمار فيها“. وكانت الحكومة الصربية وافقت على مشروع بلجراد يوم الجمعة رغم معارضة محلية.

وأردف ”كل الشركات التي توليت رئاسة مجالس إدارتها كانت متخصصة بالقطاع العقاري وهو مجال أستطيع باعتقادي المساهمة في تطويره وتقديم خبراتي للعاملين فيه. فأنا لم أتوجه إلى مجالات التكنولوجيا أو الإعلام أو شركات الاتصالات وإنما التطوير العقاري على وجه التحديد ولا شيء سواه.“

وقال العبار إن انتقال المديرين السابقين في اعمار للعمل في مناصب كبيرة في شركات عقارية أخرى أمر يدعو للفخر.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير مروة رشاد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below