تراجعات حادة لبورصة مصر عند الإغلاق

Sun Apr 19, 2015 12:44pm GMT
 

1235 جمت - تراجعت الأسهم المصرية بشكل حاد اليوم الأحد وسط مبيعات من الأجانب والعرب على الأسهم القيادية.

وانخفض المؤشر الرئيسي 1.37 بالمئة ليغلق عند 8765.3 نقطة بينما ارتفع المؤشر الثانوي الذي يقيس أداء الأسهم المتوسطة والصغيرة 0.08 بالمئة إلى 494.9 نقطة.

وبلغت قيم التداول 386.196 مليون جنيه.

ومالت معاملات المصريين إلى الشراء بينما اتجهت معاملات الأجانب والعرب إلى البيع. واستحوذت المؤسسات على 73 بالمئة من المعاملات.

وقال كريم عبد العزيز من الأهلي لإدارة صناديق الاستثمار "الأخبار الاقتصادية جيدة في السوق ولا تدفع الأسهم للتراجع لكن الأحداث السياسية قد تكون هي السبب .. حتى الآن مصر بدون مجلس نواب."

وأصدرت المحكمة الدستورية العليا في مصر حكما بعدم دستورية نص في قانون تقسيم الدوائر الانتخابية الشهر الماضي وهو ما دفع لتأخر الانتخابات البرلمانية التي كان مقرر لها أن تبدأ نهاية مارس آذار.

وتراجع البنك سهم التجاري الدولي 4.2 بالمئة والمجموعة المالية هيرميس 2.9 بالمئة وأوراسكوم كونستراكشون 2.5 بالمئة وبالم هيلز 3.1 بالمئة.

وخسرت أسهم القلعة 0.4 بالمئة وجلوبال تليكوم 3.9 بالمئة وطلعت مصطفى 2.4 بالمئة وبايونيرز 2.6 بالمئة وسوديك 2.15 بالمئة.

  يتبع