أسواق الأسهم في الشرق الأوسط تتراجع بعد ان حث اليمن على تدخل عسكري بري

Thu May 7, 2015 3:53pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 7 مايو أيار (رويترز) - هبطت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط اليوم الخميس بعد ان طلبت حكومة اليمن تدخلا عسكريا بريا وهي خطوة قد تؤدي إلى تفاقم الصراع الذي تشارك فيه دول الخليج ومصر.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.6 بالمئة إلى 9718 نقطة مع انخفاض معظم الأسهم على قائمته بما في ذلك سهما الاتصالات السعودية والشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) القياديان اللذان تراجعا 2 و0.5 بالمئة على الترتيب. لكن المؤشر أغلق بعيدا عن أدنى مستوياته أثناء الجلسة البالغ 9663 نقطة حيث ساهمت المخاوف بشأن اليمن أيضا في صعود أسعار النفط.

وانخفض مؤشر سوق دبي 0.3 بالمئة مع هبوط معظم الأسهم على قائمته. لكن سهم الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) قفز 15 بالمئة وهو الحد الأقصى اليومي المسموح له بعدما أعلنت الشركة خططا لإعادة شراء بعض سنداتها القابلة للتحويل إلى أسهم.

وتسعى تبريد لإعادة شراء 854 مليون من السندات بتكلفة تبلغ مليار درهم (272 مليون دولار) لتستبدلها بقرض جديد بتكلفة أقل. وهذا من شأنه أن يمنع خفض قيمة حصص المساهمين الحاليين من تحويل محتمل للسندات إلى أسهم.

وصعد أيضا سهم مجموعة الصناعات الوطنية بالحد الأقصى اليومي 15 بالمئة بعدما دعت الشركة الي اجتماع للمساهمين للموافقة على أول توزيعات للأرباح منذ عام 2008.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.2 بالمئة ومؤشر بورصة قطر 0.4 بالمئة مع انخفاض الأسهم بشكل عام. وهبطت أحجام التداول في دولة الإمارات العربية وقطر.

وبدد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية مكاسبه التي حققها أثناء الجلسة ليغلق منخفضا 0.2 بالمئة حيث باع المستثمرون الأجانب أسهما أكثر مما اشتروا.

وكان سهم حديد عز الخاسر الأكبر في السوق مع هبوطه 4.3 بالمئة إلى 11.93 جنيه مصري. وخفضت فاروس للأوراق المالية هذا الأسبوع تقديرها للسعر العادل لسهم حديد عز إلى 10.7 جنيه من 16.6 جنيه مشيرة إلى الآفاق الضبابية لإمدادات الغاز وانخفاض أسعار الصلب وما قالت إنه إلغاء محتمل لخطط توسع للشركة.   يتبع