صعود أسواق قطر والإمارات وهبوط مصر بفعل مراجعة ام.اس.سي.آي

Wed May 13, 2015 3:54pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 13 مايو أيار (رويترز) - دفعت المراجعة نصف السنوية لشركة ام.اس.سي.آي لمؤشرات الأسواق بورصات الإمارات العربية المتحدة وقطر للصعود اليوم الأربعاء بينما لم تتأثر سوق الأسهم السعودية بشكل يذكر وتراجعت البورصة المصرية.

ونشرت ام.اس.سي.آي مؤشرا منفصلا للسعودية أمس الثلاثاء تضمن 19 سهما ويماثل بدرجة كبيرة المؤشر السعودي المؤقت الذي نشرته العام الماضي. وأضيف سهم مجموعة الطيار للسفر الذي صعد 0.8 بالمئة اليوم.

وأطلق المؤشر قبيل فتح السوق السعودية أمام الاستثمار الأجنبي المباشر في 15 يونيو حزيران. وحيث أن المملكة لن تكون جزءا من المؤشر العالمي للأسواق الناشئة لعامين على الأقل فمن غير المتوقع حدوث تدفقات كبيرة حاليا من الصناديق الأجنبية التي تحاكي المؤشر.

وبدلا من ذلك تدعمت سوق المملكة اليوم من صعود أسعار النفط. وارتفع خام برنت متجاوزا 67 دولارا للبرميل في التعاملات الآسيوية بعدما قفز ثلاثة بالمئة في الجلسة السابقة بدعم رهانات على انخفاض مخزونات الخام في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني مع تباطؤ الإنتاج.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.5 بالمئة إلى 9672 نقطة مؤكدا مستوى الدعما الفني عند متوسط 200 يوم الذي يبلغ في الوقت الحالي 9569 نقطة.

وساهم ارتفاع أسعار النفط في صعود سهم عملاق البتروكيماويات الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.6 بالمئة وفي صعود الأسهم الأخرى في القطاع.

وتراجع سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 3.4 بالمئة بعدما قالت الشركة اليوم إنها تدرس إمكانية بيع أبراجها للاتصالات لكنها لم تبرم أي صفقة بعد.

وقالت وول ستريت جورنال أمس الثلاثاء نقلا عن مصادر لم تسمها إن موبايلي تخطط لبيع أبراجها للاتصالات بمقابل يصل إلى ملياري دولار.   يتبع