بورصة مصر تصعد مع تأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية وتباين أسواق الخليج

Mon May 18, 2015 4:10pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 18 مايو أيار (رويترز) - سجلت البورصة المصرية أكبر مكسب يومي لها في 22 شهرا اليوم الاثنين بعدما قالت الحكومة إنها قررت إيقاف العمل بضريبة جديدة على الأرباح الرأسمالية لتعاملات سوق الأسهم لمدة عامين بينما تباينت أسواق الأسهم الخليجية مع انتهاء الهدنة في اليمن.

وقفز المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 6.5 بالمئة إلى 8798 نقطة مع صعود جميع الأسهم على قائمته. وارتفع بعض الأسهم بالحد الأقصى اليومي البالغ عشرة بالمئة ومن بينها السهمان القياديان مجموعة طلعت مصطفى للتطوير العقاري والمجموعة المالية-هيرميس وهو ما يشير إلى أن الصعود قد يستمر في الجلسة السابقة.

وجمدت الحكومة خططا لفرض ضربية بواقع عشرة بالمئة على الأرباح الرأسمالية لمدة عامين لكنها أبقت على ضريبة بواقع عشرة بالمئة على توزيعات الأرباح.

وقالت نعيم للسمسرة بالقاهرة في مذكرة بحثية إن وقف العمل بالضريبة "يعني انخفاضا في تكلفة رأس المال للمستثمرين بشكل عام وللمستثمرين المصريين والخليجيين بصفة خاصة.

"في الوقت نفسه فإن ذلك يبدد أيضا المخاوف التي ثارت في وقت سابق بشأن التنفيذ الفعلي لضريبة الأرباح الرأسمالية والصعوبات التي قد تظهر في الحسابات والاستردادات."

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 بالمئة وسط تباين أداء الأسهم المحلية بعدما استأنف التحالف الذي تقوده الرياض الهجمات الجوية على المقاتلين الحوثيين في اليمن.

ورغم أن اليمن لا يشكل مصدر قلق كبير للأسواق المالية الخليجية فإن معنويات المستثمرين الأفراد قد تتأثر قليلا بتجدد القتال والمخاوف من التصعيد.

وتراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.5 بالمئة وسهم البنك الأهلي التجاري 0.9 بالمئة وهما أكبر شركتين مدرجتين في المملكة.   يتبع