السوق السعودية تتراجع صباحا والأسهم القيادية تدفع بورصة مصر للصعود

Wed Jun 3, 2015 9:03am GMT
 

‭0845‬ جمت - تراجع مؤشر سوق الأسهم السعودي في مستهل تعاملات اليوم الأربعاء تحت وطأة خسائر الأسهم القيادية بعد بيانات اقتصادية ضعيفة فيما سجل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ارتفاعا قويا بدعم من مكاسب التجاري الدولي.

ونزل المؤشر السعودي 0.13 بالمئة إلى 9704 نقاط.

وأظهر مسح اليوم الأربعاء تباطؤ نمو النشاط في القطاع غير النفطي في السعودية في مايو ايار ليسجل أدنى مستوى في 12 شهرا مع تراجع الإنتاج والطلبات الجديدة.

وربما تشير البيانات إلى أن تأثير انخفاض أسعار النفط -الذي تسبب في توقف بعض المشروعات بقطاع صناعة النفط وخفض مشروعات أخرى - قد بدأ مؤخرا في التأثير على الاقتصاد غير النفطي رغم أن نمو القطاع الخاص لا يزال قويا.

وسجل سهما النقل البحري والاتصالات السعودية أكبر الخسائر على المؤشر وانخفضا 2.7 بالمئة و0.5 بالمئة على الترتيب.

كما نزلت اسهم مكة للتعمير ومعادن والكهرباء وسامبا والطيار وصافولا وبنك الجزيرة وبنك الرياض بنسب تراوحت بين 0.2 و0.6 بالمئة.

في المقابل ارتفعت اسهم الراجحي 0.3 بالمئة والسعودي الفرنسي 0.8 بالمئة والأهلي التجاري ودار الأركان 0.4 بالمئة وموبايلي 0.5 بالمئة وجرير 0.2 بالمئة.

وفي القاهرة قفز المؤشر الرئيسي للبورصة 1.2 بالمئة إلى 8951.2 نقطة.

وأظهر مسح اليوم ان أنشطة الأعمال في القطاع الخاص بمصر باستثناء النفط تقلصت للشهر الخامس على التوالي في مايو ايار لكنها كانت قريبة من التحسن مع زيادة معدل التوظيف.   يتبع