تراجع أسواق الخليج وصعود سهم أملاك في دبي

Thu Jun 4, 2015 8:40am GMT
 

0715 جمت - تراجعت أسواق الأسهم الخليجية الرئيسية في التعاملات المبكرة اليوم الخميس بعدما هبطت أسعار النفط الخام وقالت الولايات المتحدة إنها تحقق في منح قطر حق استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 لكن سهم شركة أملاك للتمويل في دبي صعد في معاملات مكثفة.

وكان سهم أملاك الأكثر تداولا في دبي وقفز 12 بالمئة بعدما ارتفع إلى الحد اليومي وهو 15 بالمئة في الجلسة السابقة.

واستأنف السهم التداول هذا الأسبوع بعد أن توقف لحوالي ست سنوات بسبب مشاكل الديون ليفوته الانتعاش القوي للسوق في أعقاب الأزمة المالية في 2009. وأكملت الشركة اتفاق إعادة هيكلة الديون قبل العودة إلى سوق الأسهم.

وقفز سهم أوراسكوم كونستراكشون المصرية المدرج في بورصة دبي 0.8 بالمئة بعد أن نشرت الشركة أرباحا صافية بلغت 9.5 مليون دولار في الربع الأول من عام 2015. ولم تقدم الشركة أرقاما مقارنة لأنها كانت في السابق جزءا من شركة أخرى.

ومنيت معظم أسهم دبي الأخرى بخسائر وهبط مؤشر الإمارة 0.2 بالمئة.

وتراجعت بورصة أبوظبي بقدر تراجع معظم الأسهم هناك.

وهبطت أسعار النفط - التي غالبا ما تؤثر على معنويات المستثمرين في الخليج - حوالي ثلاثة بالمئة أمس الأربعاء وتراجعت أكثر في التعاملات الآسيوية صباح اليوم الخميس.

ومني مؤشر قطر بأكبر خسائر في الخليج إذ هبط 0.6 بالمئة بعدما قال مسؤول أمريكي في إنفاذ القانون إن التحقيق في الفساد والرشوة الذي يجريه مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي مع مسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يشمل التدقيق في كيفية منح الفيفا حقوق استضافة كأس العالم لكرة القدم لروسيا وقطر.

لكن الضغط الأكبر على مؤشر الدوحة كان من سهم صناعات قطر للبتروكيماويات والمعادن الذي انخفض واحدا بالمئة.   يتبع