أسواق الأسهم الخليجية تتراجع وسهم أملاك في دبي يواصل مكاسبه

Sun Jun 7, 2015 8:46am GMT
 

0745 جمت - هبطت أسواق الأسهم الخليجية في أوائل التعاملات اليوم الأحد بعدما اختتمت أسعار النفط الأسبوع الماضي على انخفاض ولا يزال تدفق أنباء الشركات هزيلا قبيل العطلات الصيفية.

وسجل النفط أول صعود له في ثلاثة أيام يوم الجمعة وارتفع اثنين في المئة رغم تحذيرات بمزيد من تخمة المعروض نتيجة لقرار منظمة أوبك بالإبقاء على ضخ النفط دون قيود. لكن على مستوى الأسبوع انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 3.6 في المئة.

وهناك عامل سلبي آخر للأسهم الخليجية يتمثل في تصاعد القتال في اليمن حيث أطلقت جماعة الحوثي وحلفاؤها صاروخ سكود على السعودية أمس السبت.

وتراجع مؤشر سوق دبي 1.1 في المئة مع هبوط معظم الأسهم على قائمته. لكن سهم أملاك للتمويل قفز 8.2 في المئة وكان السهم الأكثر تداولا في السوق.

واستأنف السهم تداوله الأسبوع الماضي بعد وقفه لنحو ست سنوات نظرا لمشكلات متعلقة بالديون. وارتفع مؤشر سوق دبي بمثليه تقريبا في الفترة نفسها.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 في المئة مع تراجع السهمين القياديين بنك الخليج الأول ومؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) واحدا بالمئة و0.4 بالمئة على الترتيب.

وهبطت بورصة قطر واحدا في المئة مواصلة ضعفها الذي بدأ يوم الخميس الماضي بعدما قال مسؤول في تنفيذ القانون في الولايات المتحدة إن التحقيق الذي يجريه مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي بشأن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سيشمل التدقيق في كيفية استضافة روسيا وقطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم لعامي 2018 و2022.

وفي سلطنة عمان استقر مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية تقريبا.

  يتبع