أسواق الأسهم الخليجية تفتح منخفضة مع هجمات متشددين والقلق بشأن اليونان

Sun Jun 28, 2015 7:51am GMT
 

0659 جمت - هبطت أسواق الأسهم الخليجية في أوائل التعاملات اليوم الأحد بعد هجمات نفذها متشددون في الكويت وتونس أسفرت عن مقتل نحو 66 شخصا يوم الجمعة فضلا عن أجواء القلق بشأن أزمة ديون اليونان.

وتراجع مؤشر سوق دبي 1.8 في المئة. وانخفض سهم إعمار العقارية ذو الثقل في المؤشر 2.5 في المئة بينما هبط سهما أملاك للتمويل وأمانات القابضة 3.1 و3.9 في المئة على الترتيب وهيمن السهمان على النشاط الأسبوع الماضي.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 في المئة مع تراجع سهم بنك الخليج الأول 1.3 في المئة. وهبط مؤشر بورصة قطر 0.4 في المئة في موجة نزول واسعة النطاق.

ومن المستبعد أن يكون للهجوم الذي تعرض له مسجد في الكويت أي تأثير كبير على اقتصاد البلاد مادامت صادرات النفط مستمرة بانتظام لكن الاختراق الأمني ربما يضغط مؤقتا على معنويات المستثمرين الأفراد الذين يهيمون على السوق.

ويبدو أن قرار حكومات الاتحاد الأوروبي برفض تمويل اليونان ربما يدفع أثينا إلى التخلف عن سداد الديون ويعزز احتمال خروجها من منطقة اليورو.

وتستعد الأسواق العالمية منذ سنوات لهذا الاحتمال وربما تتمكن الآن من التأقلم معه بينما تبدو الأسواق الخليجية محصنة جيدا من العدوى العالمية نظرا لقوة الإنفاق الحكومي. لكن أسعار الأسهم العالمية والنفط ربما تتراجع وسيؤثر ذلك بدوره على أسواق الأسهم الخليجية. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)