هبوط بورصة مصر بعد محاولة لاغتيال النائب العام

Mon Jun 29, 2015 11:47am GMT
 

1135 جمت - كبدت مبيعات المؤسسات المحلية والعربية الأسهم المصرية خسائر قوية خلال معاملات اليوم الاثنين بعد محاولة اغتيال النائب العام في القاهرة بانفجار استهدف سيارته.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق 1.65 بالمئة ليغلق عند 8371.5 نقطة بعد أن كان مرتفعا 0.1 بالمئة في بداية المعاملات. وتراجع المؤشر الثانوي 1.34 بالمئة ليغلق عند 444.7 نقطة.

وهبطت أسهم التجاري الدولي 1.7 بالمئة وجلوبال تليكوم 1.9بالمئة والقلعة وطلعت مصطفى 3.4 بالمئة وسوديك 3.45 بالمئة.

وقال عيسى فتحي من القاهرة لتداول الاوراق المالية "حادثة النائب العام هي السبب الرئيسي في التراجع اليوم. أتوقع أن يتعافى السوق سريعا لأننا أصبحنا أكثر اعتيادا على هذه الأحداث خلال الأعوام القليلة الماضية."

وقالت مصادر أمنية وقضائية إن النائب العام المصري هشام بركات أصيب في انفجار سيارة ملغومة استهدف موكبه اليوم الاثنين في شمال شرق القاهرة.

وزاد استهداف رجال السلك القضائي في الآونة الأخيرة من جانب إسلاميين متشددين مناوئين لحكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد صدور أحكام قاسية على إسلاميين في الشهور الماضية.

وقالت المصادر إن اثنين من الشرطة واثنين من المدنيين أصيبوا أيضا في الانفجار.

ونزلت أسهم بالم هيلز 1.8 بالمئة وجهينة اثنين بالمئة والمنتجعات السياحية 4.8 بالمئة وحديد عز 3.7 بالمئة.

  يتبع