أسهم الكويت تغلق منخفضة والأسهم المصرية عند أدنى مستوى في 19 شهرا

Thu Aug 20, 2015 10:56am GMT
 

0831 جمت - اجتاحت موجة هبوط عنيفة أسواق المنطقة في ظل استمرار هبوط النفط وعدم وضوح الرؤية بشأن الاقتصاد العالمي وهو ما دفع المؤشرات الكويتية للإغلاق على انخفاض قوي فيما سجلت البورصة المصرية أدنى مستوى في 19 شهرا.

وعاودت أسعار النفط التراجع اليوم الخميس مع زيادة إمدادات المعروض في أمريكا الشمالية والشرق الأوسط وتأرجح سعر الخام الأمريكي عند ما يزيد قليلا على 40 دولارا للبرميل وهو مستوى لم تصل إليه أسعار النفط منذ الأزمة المالية في 2009 كما نزل سعر خام برنت عن 47 دولارا للبرميل.

وأغلق المؤشر السعري الكويتي منخفضا 1.9 بالمئة عند 6052.6 نقطة فيما انخفض مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 1.7 بالمئة إلى 967 نقطة.

ولم يرتفع أي من الأسهم القيادية بالسوق اليوم وعددها 15 سهما. ومن بين 144 سهما جرى تداولها بالسوق بأكمله أغلقت 104 أسهم على انخفاض و11 سهما على ارتفاع مع استقرار 29 سهما دون تغيير.

وقاد الهبوط سهما الكويت الوطني وبيتك بخسائر 2.4 بالمئة و1.7 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم أمريكانا والتجاري وزين ومباني وأجيليتي وبنك بوبيان وفيفا والصناعات الوطنية والكويت الدولي بنسب تراوحت بين 0.8 و3.8 بالمئة.

وفي القاهرة سجل المؤشر الرئيسي للبورصة أدنى مستوياته في 19 شهرا وسط شح السيولة وتراجع معظم الأسهم المتداولة.

وخسر المؤشر 1.3 بالمئة إلى 7145.7 نقطة وهو أدنى مستوى منذ 21 يناير كانون الثاني 2014.

ومن بين 29 سهما جرى التداول عليها انخفض 26 سهما وارتفع سهم واحد فقط فيما استقر سهمان دون تغيير.   يتبع