بورصتا السعودية ومصر عند أدنى مستوياتهما منذ 2013

Mon Aug 24, 2015 1:53pm GMT
 

1255 جمت - واصلت بورصتا مصر والسعودية الاتجاه الهابط في ظل استمرار نزول أسعار النفط وتراجع معنويات المتعاملين ليغلق المؤشر السعودي عند ادنى مستوى منذ مارس اذار 2013 وينهي المؤشر المصري التعاملات عند أدنى مستوى منذ ديسمبر كانون الأول من العام ذاته.

وهبطت أسعار النفط أربعة في المئة اليوم الاثنين لتصل إلى أدنى مستوياتها في ستة أعوام ونصف العام بعد أن منيت بورصة الصين بأكبر خسارة يومية منذ الأزمة المالية العالمية ما أجج المخاوف بشان آفاق الطلب العالمي على النفط.

وهبط المؤشر السعودي 5.9 بالمئة إلى 7024.6 نقطة وهو أدنى مستوى في 29 شهرا وتحديدا منذ 15 مارس آذار 2013 وسط تداولات بقيمة 7.8 مليار ريال.

ومن بين 166 سهما جرى التداول عليها انخفض 157 سهما سجل منها 132 سهما مستويات متدنية جديدة فيما لم يرتفع سوى تسعة أسهم فقط.

وقاد التراجعات سهما سابك وجبل عمر بخسائر سبعة بالمئة و9.9 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم الراجحي والأهلي التجاري وصافولا وجرير وسامبا ومعادن بنسب بين 4.6 و9.4 بالمئة.

في المقابل ارتفعت اسهم المملكة 4.7 بالمئة وبنك الجزيرة 1.13 بالمئة والحكير 0.6 بالمئة وحلواني 4.3 بالمئة.

وفي القاهرة هبط المؤشر الرئيسي للبورصة 1.9 بالمئة إلى 6654.06 نقطة وهو أدنى مستوى منذ 12 ديسمبر كانون الأول 2013.

ولم يرتفع بنهاية اليوم سوى أربعة أسهم فيما انخفض 25 سهما واستقر سهم واحد دون تغيير على المؤشر الرئيسي.   يتبع