البورصة السعودية ترتفع 7.4% في تداول قوي مع تعافي أسواق الأسهم في المنطقة

Tue Aug 25, 2015 3:38pm GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 25 أغسطس آب (رويترز) - ارتفعت البورصة السعودية 7.4 في المئة اليوم الثلاثاء مع تعافي أسواق الأسهم في المنطقة من مبيعات مكثفة استمرت لأيام مدعومة بصعود أسعار النفط وارتفاع البورصات العالمية.

وقفز المؤشر الرئيسي للسوق السعودية إلى 7543 نقطة وسط أعلى حجم للتداول منذ مايو أيار 2014 وهي اشارة فنية إيجابية. وجاء ذلك عقب موجة هبوط دفعت المؤشر للتراجع 23 بالمئة في أغسطس آب ليفقد 100 مليار دولار من قيمته السوقية.

وجاء تعافي البورصة والذي تسارع في أواخر التعاملات لأسباب من بينها انحسار المخاوف من الضغوط المتعلقة بربط الريال السعودي بالدولار الأمريكي.

وأحجم مديرو الصناديق عن القول بأن أسواق الأسهم الخليجية وصلت إلى أدنى درجات الهبوط مادامت أسعار النفط لم تجد أرضية واضحة. وتشير المؤشرات الفنية إلى أن أسواق الأسهم شهدت مغالاة في المبيعات القصيرة الاجل وهو ما يجعل من تعاف مؤقت أمرا مرجحا.

ورغم ذلك يشير التعافي اليوم في أسهم سعودية قيادية إلى أن بعض المستثمرين من المؤسسات يشعرون بأن السوق أصبحت مقومة بشكل معقول بعد هبوطها.

وقفز سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) بالحد الأقصى اليومي البالغ 10 بالمئة وأيضا سهم مصرف الإنماء بينما صعد سهم التعدين العربية السعودية (معادن) 8.4 بالمئة.

وأغلقت بورصات خليجية أخرى قبل أن تواصل الأسواق العالمية مكاسبها. وارتفع مؤشر سوق دبي 4.6 بالمئة إلى 3558 نقطة وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.6 في المئة ومؤشر بورصة قطر 3.2 بالمئة.

وشهدت أسهم القطاع العقاري في دولة الإمارات العربية على وجه الخصوص عمليات إعادة شراء مع صعود سهم إعمار العقارية القيادي 3.4 في المئة وسهم داماك العقارية 7.7 بالمئة. وقفز سهم الدار العقارية بأبوظبي 7 بالمئة.   يتبع