إعادة-وزير مصري: نتفاوض مع أرابتك الإماراتية الآن عن 100 ألف وحدة فقط وليس مليونا

Tue Sep 8, 2015 7:20am GMT
 

(لاضافة كلمة في الفقرة الثالثة)

القاهرة 8 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال وزير الإسكان المصري مصطفى مدبولي اليوم الثلاثاء إن المفاوضات مع شركة أرابتك القابضة الإماراتية تدور الآن حول بناء 100 ألف وحدة سكنية فقط في مصر وليس مليون وحدة مثلما تم الاتفاق عليه من قبل.

وأضاف مدبولي في مقابلة نشرت اليوم بصحيفة المصري اليوم المحلية "التفاوض مع الشركة(أرابتك) قائم حول إمكانية إسناد تنفيذ 100 ألف وحدة سكنية (فقط) خلال 5 سنوات.. وفي حال التزامها وطلبها تنفيذ جزء آخر فان الحكومة لن تمانع... لم يعد هناك مجالا للحديث عن إسناد مشروع المليون وحدة الذي تم الاعلان عنه قبل نحو 18 شهرا."

ولم يخض الوزير في تفاصيل حول سبب تقلص الحجم المستهدف للمشروع إلى 100 ألف وحدة.

كانت أرابتك اتفقت من حيث المبدأ مع الجيش المصري في مارس آذار 2014 على بناء مليون وحدة سكنية في 13 منطقة بأنحاء مصر على أراض توفرها القوات المسلحة قبل أن يتحول مسار المفاوضات لتصبح بين الشركة ووزارة الإسكان المصرية.

واتفقت أرابتك مع وزارة الإسكان المصرية على شروط المرحلة الأولى من المشروع البالغة قيمتها 280 مليون جنيه مصري (36.70 مليون دولار) لبناء 100 ألف وحدة في مدينتي العبور وبدر.

إلا أن كثرة تغيير مجالس إدارة الشركة الاماراتية أدت لإعادة التفاوض مع الحكومة المصرية لأكثر من مرة حول شروط المشروع.

وتملك آبار للاستثمار الذراع الاستثمارية لحكومة أبوظبي حصة قدرها 35 بالمئة في أرابتك بحسب بيانات لرويترز. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020223948031)