تباين أسواق الأسهم في الشرق الأوسط وبورصة قطر ترتفع مدعومة بصفقة لصندوق سيادي

Thu Sep 10, 2015 1:58pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 10 سبتمبر أيلول (رويترز) - تباينت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط اليوم الخميس مدعومة بتغير إتجاه أسعار النفط لكنها تأثرت أيضا بتراجع الأسهم العالمية.

وهبطت الأسواق في آسيا وأوروبا اليوم بعد بيانات اقتصادية ضعيفة من الصين واليابان. لكن أسعار النفط التي انخفضت في أوائل التعاملات بفعل تلك البيانات عوضت خسائرها لترتفع قليلا عند إغلاق معظم أسواق الأسهم في منطقة الخليج.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 في المئة مع تراجع سهم البنك الأهلي التجاري أكبر مصرف في المملكة 1.7 في المئة مشكلا أكبر ضغط على المؤشر.

وقالت وكالة فيتش للتصنيف الإئتماني أمس الأربعاء إنها تتوقع بعض التدهور في جودة أصول البنوك السعودية وبصفة خاصة في قطاع المقاولات والإنشاءات وأيضا في محافظ التجزئة على مدى 18 شهرا مقبلة.

وانخفض مؤشر سوق دبي 0.1 في المئة. وهبط سهم أملاك للتمويل العقاري 1.8 في المئة بعدما صعد 3.8 في المئة في الجلسة السابقة وتراجعت أيضا أسهم عقارية أخرى.

لكن سهم أرامكس للخدمات اللوجستية ارتفع 1.6 في المئة بعدما قالت الشركة اليوم إنها تجري محادثات مع أوراسكوم تليكوم للإعلام والتكنولوجيا المصرية لإقامة خمس مناطق للخدمات اللوجستية في مصر.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.8 في المئة مع صعود معظم الأسهم في الإمارة.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 1.7 في المئة محققا أداء أفضل من أسواق المنطقة بعد بيانات من شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية أظهرت أن جهاز قطر للاستثمار صندوق الثروة السيادية للبلاد زاد حصته في مصرف قطر الإسلامي إلى 17.36 في المئة من 16.90 في المئة.   يتبع