أسهم السعودية تتراجع وبورصة مصر ترتفع صباحا

Thu Sep 17, 2015 9:30am GMT
 

0840 جمت - تراجعت سوق الأسهم السعودية في مستهل تعاملات اليوم الخميس وسط ترقب لقرار مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بشأن رفع أسعار الفائدة الأمريكية والذي سيصدر في وقت لاحق اليوم فيما ارتفعت البورصة المصرية مدعومة بمكاسب الأسهم القيادية.

ونزل المؤشر السعودي 0.72 بالمئة إلى 7477.6 نقطة. ومن شان أي رفع لأسعار الفائدة الأمريكية أن يؤثر سلبا على أسعار النفط التي أصبحت المحرك الرئيسي للسوق السعودية في الآونة الأخيرة.

ومن بين 164 سهما جرى التداول عليها صباحا انخفض 111 سهما وارتفع 29 سهما فيما استقر 24 سهما دون تغيير.

وقاد التراجعات سهما الراجحي والأهلي التجاري بخسائر 0.9 و1.4 بالمئة على الترتيب.

كما نزلت أسهم الإنماء وصافولا وبنك البلاد والسعودي الفرنسي وبنك الرياض والطيار بنسب تراوحت بين 1.04 و3.6 بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم جبل عمر 0.8 بالمئة بعدما قالت الشركة إنها حصلت على قرض إسلامي بقيمة ثمانية مليارات ريال من مصرفي سامبا وساب لسداد جسر تمويلي بقيمة ملياري ريال وتمويل استكمال مراحل من مشروعها في مكة.

وزادت أسهم جرير والمتقدمة وأسمنت ينبع والحكير والعثيم بنسب تراوحت بين 0.3 و0.6 بالمئة.

ويبدو أن المتعاملين تجاهلوا إعلان سوق الأسهم السعودية أمس وضعها على قائمة المراقبة لمؤشر فايننشال تايمز للنظر في إمكانية ترقية السوق إلى مرتبة الأسواق الناشئة الثانوية بعدما فتحت باب الاستثمار المباشر أمام المستثمرين الأجانب المؤهلين.

ومن المتوقع اتخاذ قرار بشأن ترقية البورصة إلى سوق ناشئة ثانوية ضمن المراجعة السنوية لمؤشر فايننشال تايمز في سبتمبر أيلول 2016.   يتبع