المؤشر السعودي يغلق منخفضا للجلسة السادسة

Thu Sep 17, 2015 1:23pm GMT
 

1306 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودي تعاملات الأسبوع على انخفاض وذلك للجلسة السادسة على التوالي وسط تداولات متدنية للغاية في ظل ترقب المتعاملين لاجتماع المركزي الأمريكي بشأن رفع أسعار الفائدة.

وخسر المؤشر 0.7 بالمئة ليغلق عند 7470.2 نقطة وسط تداولات قيمتها 2.3 مليار ريال.

ومن شأن أي رفع لأسعار الفائدة الأمريكية أن يؤثر سلبا على أسعار النفط التي أصبحت المحرك الرئيسي للسوق السعودية في الآونة الأخيرة.

وسجلت أسهم البنوك أكبر الخسائر على المؤشر. ويقول محللون إن هناك حالة من القلق بين المتعاملين من انكشاف البنوك على مجموعة بن لادن التي أمر العاهل السعودي بإيقاف تصنيفها ومنعها من الدخول في مشروعات جديدة على خلفية سقوط رافعة بالحرم المكي.

وقال محلل طلب عدم الكشف عن هويته لحساسية الأمر "اعتقد أن هناك مخاوف بشأن بن لادن....الشركة مقاول كبير ومنكشفة على معظم - إن لم يكن كل - البنوك في المملكة."

وأضاف "الأمر يتعلق برد فعل المتعاملين...انا شخصيا لا أرجح استبعادها كليا من قطاع الإنشاءات في المملكة. ربما يجري إعادة توزيع الأعمال ويتولى مقاولون جدد تنفيذ بعض أعمالها لكني لا أعتقد أنها ستنهار."

وسجل سهما الأهلي التجاري والإنماء أكبر الخسائر على المؤشر وانخفضا 2.7 بالمئة و5.1 بالمئة على الترتيب.

كما انخفضت أسهم الراجحي وصافولا وبنك البلاد وسامبا وموبايلي والطيار وساب والسعودي الفرنسي والحكير بنسب تراوحت بين 0.9 وخمسة بالمئة.

في المقابل أغلقت أسهم المراعي على ارتفاع 4.7 بالمئة وجرير 3.3 بالمئة وسافكو 1.1 بالمئة والسعودي للاستثمار 1.2 بالمئة والمملكة 1.7 بالمئة والحكير 3.9 بالمئة.   يتبع