أسواق الأسهم الخليجية تتماسك وانقضاء توزيعات الأرباح يضغط على بورصة دبي

Tue Sep 22, 2015 1:54pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - شهدت معظم أسواق الأسهم الخليجية تحركات محدودة للغاية في تعاملات هزيلة اليوم الثلاثاء قبيل عطلة عيد الأضحى بينما دفعت الأسهم التي يتم تداولها بدون الحق في توزيعات الأرباح سوق دبي للتراجع وصعدت البورصة المصرية في ظل تدفقات أجنبية.

وأغلقت البورصة السعودية اليوم في عطلة العيد بينما ستغلق معظم أسواق الأسهم الأخرى في الشرق الأوسط اعتبارا من غد الأربعاء وتستأنف العمل الأسبوع المقبل.

وهبط مؤشر سوق دبي 0.8 في المئة مع تراجع سهمي داماك العقارية ودو للاتصالات 2.3 وثلاثة في المئة على الترتيب بعد انقضاء الحق في توزيعات الأرباح.

ورغم ذلك خففت أنباء عن طرح سندات بقيمة 100 مليون دولار بعض الضغوط عن داماك حيث يرى المستثمرون أن ذلك قد يكون خطوة صوب توسعة أنشطة الشركة.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.2 في المئة حيث حققت معظم الأسهم القيادية مكاسب محدودة.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.3 في المئة في تعاملات متباينة بدون إتجاه واضح بينما هبط مؤشر سوق الكويت 0.08 في المئة. وفي سلطنة عمان ارتفع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 0.2 في المئة.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.8 في المئة مع صعود سهم البنك التجاري الدولي أكبر مصرف مدرج في البلاد 1.2 في المئة. وأظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين غير العرب من المؤسسات اشتروا أسهما أكثر مما باعوا.

وكان سهم المصرية للاتصالات من بين الخاسرين اليوم إذ تراجع 0.4 في المئة. وتعرض السهم لضغوط منذ استقالة رئيس مجلس إدارة الشركة يوم السبت بعد أربعة أشهر فقط قضاها في منصبه.   يتبع