بورصات الخليج تهبط بقيادة السعودية وقطر مع ضعف النفط والأسهم العالمية

Tue Sep 29, 2015 4:20pm GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - تأثرت أسواق الأسهم الخليجية سلبا جراء ضعف أسعار النفط والأسهم العالمية اليوم الثلاثاء وسجلت بورصتا السعودية وقطر أكبر الخسائر بين أسواق المنطقة مع استئناف عملهما بعد عطلة طويلة بمناسبة عيد الأضحى.

وأغلق المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية منخفضا 1.4 بالمئة. ونزل خام القياس العالمي مزيج برنت نحو ثلاثة بالمئة إلى ما دون 48 دولارا للبرميل منذ جلسة التداول الماضية بالسوق السعودية في 21 من سبتمبر أيلول.

وأثر ذلك سلبا على أسهم البتروكيماويات حيث انخفض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية 0.6 بالمئة والمجموعة السعودية للاستثمار الصناعي 4.3 بالمئة.

وتراجع سهم شركة التعدين العربية السعودية (معادن) 0.7 بالمئة وسط موجة بيع عالمية في الأسهم المرتبطة بالسلع الأولية بسبب القلق من ضعف النمو الاقتصادي في آسيا.

ونزل سهم مكة للإنشاء والتعمير التي تركز على المشروعات في مكة بنسبة 3.6 بالمئة بعد حادث التدافع في منى الذي وقع الأسبوع الماضي وأودى بحياة المئات وهو ما أثار احتمال فرض قيود جديدة وزيادة تكاليف التطوير المرتبطة بالحج.

وانخفض سهم جبل عمر وهي شركة تطوير أخرى تتركز أنشطتها في مكة 1.5 بالمئة.

وظل أداء أسهم بعض البنوك ضعيفا بعدما منعت الحكومة مجموعة بن لادن السعودية العملاقة من الدخول في مشروعات جديدة في منتصف سبتمبر أيلول عقب حادث سقوط الرافعة بالحرم المكي الذي قتل فيه 107 أشخاص. ونظرا للانكشاف الكبير للقطاع المصرفي على مجموعة بن لادن تراجع سهم البنك السعودي الفرنسي- الذي قدم قروضا للمجموعة- بنسبة 3.3 بالمئة اليوم الثلاثاء.

غير أن بعض الأسهم التي تعتبر دفاعية أو مقدرة بأقل من قيمتها سجلت أداء أفضل حيث أغلقت أسهم شركتي زين للاتصالات واتحاد اتصالات (موبايلي) مستقرة.   يتبع