تباين بورصات الخليج مع انخفاض أحجام التداول واستقرار السوق المصرية

Sun Mar 13, 2016 4:33pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 13 مارس آذار (رويترز) - تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية اليوم الأحد مع انخفاض أحجام التداول عن الأسبوع السابق بينما أغلقت البورصة المصرية مستقرة بعد مكاسب استمرت ست جلسات.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية 0.2 بالمئة إلى 6369 نقطة ليظل بعيدا عن مستوى المقاومة الفني عند متوسطه في 100 يوم البالغ حاليا 6510 نقاط. وارتفع مؤشر قطاع البتروكيماويات 0.7 بالمئة.

وانخفض سهم شركة الأسمدة العربية السعودية (سافكو) 0.4 بالمئة بعدما قالت الشركة إنها تدرس الاستحواذ الكامل على الشركة الوطنية للأسمدة الكيماوية (ابن البيطار) من خلال شراء كامل حصة الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) البالغة 50 بالمئة. ونزلت أسهم سافكو 0.4 بالمئة بينما ارتفعت أسهم سابك 0.7 بالمئة.

واستعادت أسهم شركات التجزئة بعض قوتها بعدما هبطت الأسبوع الماضي حين قالت جرير للتسويق إحدى كبرى شركات التجزئة في السعودية إن مبيعاتها في الربع الأول قد تنخفض 30 بالمئة على أساس سنوي. وارتفع سهم جرير 1.3 بالمئة.

غير أن قطاع البنوك أكبر القطاعات من حيث القيمة سجل أداء أضعف من أداء السوق وهبط سهم مصرف الراجحي بنسبة واحد بالمئة.

وصعد مؤشر سوق دبي 1.4 بالمئة لتصل مكاسبه منذ بداية العام إلى 7.9 بالمئة. وقفز سهم دبي للحدائق والمنتجعات بالحد الأقصى اليومي البالغ 14.3 بالمئة ليصل إلى 1.44 درهم في أكثف تداولاته منذ يونيو حزيران 2015. ويعتبر بعض المحللين الآن أن السهم مقوم بقيمته العادلة وفقا لبيانات تومسون رويترز. وقدر محللان يغطيان السهم متوسط سعره المستهدف عند 1.33 درهم.

وصعد سهم شركة إعمار العقارية وهو من الأسهم القيادية بنسبة 2.8 بالمئة إلى 6.27 درهم. وتعافى السهم بنسبة 50 بالمئة من أدنى مستوياته في عدة سنوات الذي سجله في يناير كانون الثاني.

غير أن أسهما أخرى شهدت تداولات كثيفة لم تحتفظ بمكاسبها المبكرة إذ هبط سهما أرابتك وجي.إف.اتش المالية أكثر من اثنين بالمئة لكل منهما.   يتبع