مشتريات الأجانب تصعد ببورصة مصر وسط وفرة في السيولة

Tue Mar 15, 2016 1:08pm GMT
 

15 مارس آذار - دفعت المشتريات القوية من المتعاملين الأجانب على الأسهم القيادية وخاصة هيرميس وطلعت مصطفى بورصة مصر للصعود بقوة خلال معاملات اليوم الثلاثاء وسط وفرة كبيرة في السيولة.

وارتفع المؤشر الرئيسي 1.94 بالمئة ليغلق عند 7139.4 نقطة في حين صعد المؤشر الثانوي 0.26 بالمئة ليغلق عند 361.45 نقطة.

وبلغت قيم التداول 1.027 مليار جنيه.

ومالت معاملات المصريين والعرب إلى البيع بينما اتجهت معاملات الأجانب إلى الشراء. واستحوذ المصريون على 72 بالمئة من المعاملات والأجانب على 15 بالمئة والأفراد على 64 بالمئة.

وخفض المركزي المصري سعر العملة المحلية 112 قرشا أمس الاثنين مقابل الدولار في أول تخفيض رسمي في عهد المحافظ الجديد طارق عامر.

وقفزت أسهم هيرميس 17.7 بالمئة وطلعت مصطفى 9.8 بالمئة وبالم هيلز 0.4 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 1.5 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "المؤشر الرئيسي يسير في اتجاه مستوى 7500 نقطة بدفع من قوة مشتريات الأجانب."

وشارك في الصعود أسهم إعمار مصر 3.6 بالمئة وسوديك 9.9 بالمئة وبايونيرز 9.5 بالمئة وجهينة 9.1 بالمئة.

  يتبع