أسهم مصر تستأنف الصعود بعد خفض العملة وتحرك محدود بالخليج

Mon Mar 21, 2016 3:51pm GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 21 مارس آذار (رويترز) - استأنفت سوق الأسهم المصرية صعودها اليوم الاثنين بعدما ارتفعت بشكل كبير الأسبوع الماضي استجابة لخفض قيمة العملة بينما شهدت معظم أسواق الأسهم الخليجية تحركات محدودة مع تراجع أسعار النفط قليلا.

وقفز المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 14 بالمئة الأسبوع الماضي لآمال بأن يجتذب خفض العملة تدفقات أجنبية بما سيسهم في حل أزمة نقص العملة الصعبة في البلاد.

كان المؤشر تراجع 0.3 بالمئة أمس الأحد وانخفض قليلا في المعاملات المبكرة اليوم. لكنه صعد في أواخر المعاملات ليغلق مرتفعا 0.4 بالمئة عند 7494 نقطة في أعلى إقفال منذ أوائل نوفمبر تشرين الثاني.

لكن حجم التداول تراجع قليلا في علامة فنية سلبية تشير إلى أن الاتجاه الصعودي ربما يفقد قوة الدفع.

وحققت بعض الأسهم مكاسب كبيرة ومن بينها سهم السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) الذي صعد 5.2 بالمئة بعدما قالت شركة التطوير العقاري إنها ربما تستفيد من ضعف الجنيه مع اتجاه المصريين صوب العقارات كمخزن للقيمة. وقفز سهم إيديتا للصناعات الغذائية وهي شركة تصديرية 5.6 بالمئة.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 بالمئة إلى 6486 نقطة. وصعد سهم زين السعودية للاتصالات 3.5 بالمئة إلى تسعة ريالات وكان الأكثر تداولا في السوق. وارتفع السهم بقوة منذ قالت رويترز يوم الأربعاء الماضي إن الشركة الكويتية الأم زين تعكف على تنقيح قائمة أصحاب العروض المحتملين لشراء أبراج الاتصالات التابعة لها في السعودية والكويت.

وهبط مؤشر سوق دبي 0.2 بالمئة مع تراجع سهم أرابتك للإنشاءات 3.5 بالمئة.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 بالمئة مع هبوط سهم أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) 6.4 بالمئة في تداول هزيل.   يتبع