بورصة مصر تغلق على هبوط تحت وطأة مبيعات المستثمرين المحليين

Tue May 3, 2016 1:03pm GMT
 

1240 جمت - هبطت البورصة المصرية في ختام التعاملات اليوم الثلاثاء مع نزول جميع الأسهم القيادية تحت ضغط مبيعات المستثمرين المحليين.

ونزل المؤشر الرئيسي للسوق 3.11 بالمئة إلى 7531.59 نقطة في حين انخفض المؤشر الثانوي 1.76 بالمئة إلى 367.72 نقطة.

وأظهر مسح نشرت نتائجه اليوم انكماش نشاط قطاع الأعمال في مصر للشهر السابع على التوالي في أبريل نيسان حيث تضرر أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان من تراجع الطلبيات الجديدة والإنتاج.

ومالت معاملات المصريين إلى البيع بينما اتجهت معاملات العرب الأجانب إلى الشراء.

وقاد سهم حديد عز خسائر السوق إذ هوى 9.4 بالمئة إلى نحو ثمانية جنيهات بعد أن نقلت صحيفة المصري اليوم عن وزير الصناعة المصري طارق قابيل الخميس الماضي قوله إن بلاده تعيد النظر في قرار خفض أسعار الغاز لمصانع الحديد.

كان مجلس الوزراء المصري وافق في مارس آذار على خفض سعر إمدادات الغاز إلى مصانع الحديد والصلب من سبعة دولارات إلى 4.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية. لكن القرار لم يطبق فعليا حتى الآن.

وانخفضت أسهم بايونيرز ثمانية بالمئة وطلعت مصطفى 7.95 بالمئة وجلوبال تليكوم 7.8 بالمئة وبالم هيلز 6.9 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 6.8 بالمئة وسوديك 6.6 بالمئة.

كما نزلت أسهم أوراسكوم كونستراكشون 6.3 بالمئة وبورتو جروب 6.25 بالمئة وإعمار مصر 5.7 بالمئة والقلعة 5.5 بالمئة وعامر جروب 5.1 بالمئة والمصرية للاتصالات 4.9 بالمئة.

وشاركت في الهبوط أيضا أسهم مدينة نصر للإسكان ومصر الجديدة للإسكان والنساجون الشرقيون بنسبة 4.7 بالمئة والمنتجعات 4.4 بالمئة والتجاري الدولي 3.9 بالمئة وهيرميس 3.8 بالمئة.   يتبع