بورصة الكويت تنتعش في جلسة متقلبة وارتفاع دبي والسعودية

Thu Mar 30, 2017 2:43pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 30 مارس آذار (رويترز) - ختمت معظم أسواق الأسهم الخليجية معاملات الأسبوع على مكاسب طفيفة اليوم الخميس وانتعش المؤشر الرئيسي للبورصة الكويتية من خسائر حادة تكبدها في وقت سابق من الجلسة.

وتحول المؤشر الكويتي للارتفاع وصعد بنسبة 0.3 بالمئة في ختام جلسة متقلبة بعدما هبط اثنين بالمئة في وقت سابق من تعاملات اليوم حيث جذبت بعض الأسهم التي تراجعت في الساعة الأولى من التداول طلبات شراء عند أسعارها المتدنية.

وصعد سهم شركة زين الكويتية للاتصالات 1.1 بالمئة إلى 0.455 دينار متعافيا من أدنى مستوياته في الجلسة البالغ 0.445 دينار.

وفي استطلاع أجرته رويترز خلال الأسبوع الأخير وشمل 13 من كبار مديري الصناديق بالمنطقة توقع 23 بالمئة رفع مخصصاتهم للأسهم الكويتية في حين توقعت نسبة مماثلة خفضها.

لكن في حين يعزو بعض مديري الصناديق ذلك إلى قوة المركز المالي للحكومة الكويتية والذي يسمح لها بتجنب معظم الخطوات التقشفية فإن آخرين يرون أن الزيادة البالغة نسبتها 22 بالمئة في المؤشر منذ بداية العام مبالغ فيها.

وفي السعودية ساعدت أسهم البنوك مؤشر السوق على الارتفاع 0.8 بالمئة مع صعود أسهم جميع المصارف وعددها 12 بنسبة واحد بالمئة أو أكثر. وكان بنك الجزيرة وهو من الأسهم المتوسطة أكبر الرابحين في القطاع إذ قفز 7.8 بالمئة.

وأبلت أسهم شركات أخرى مرتبطة بالدورة الاقتصادية بلاء حسنا أيضا حيث صعد سهم جرير التي تبيع الأجهزة الإلكترونية والأدوات المكتبية 3.1 بالمئة.

لكن سهم ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب) انخفض 0.4 بالمئة بعدما قالت الشركة إنها تنوي وقف العمليات بمصنعين مؤقتا. وأضافت أن الأثر المالي يقدر بواقع 110 ملايين ريال (29.3 مليون دولار) وسيظهر في نتائج الربعين الثاني والثالث من العام.   يتبع