بورصة دبي تستأنف الصعود وأبوظبي عند أعلى مستوى في 19 شهرا

Mon Jan 14, 2013 7:56am GMT
 

0736 جمت - استأنفت بورصة دبي الارتفاع مع انصراف تركيز المستثمرين عن الأسهم القيادية إلى الصغيرة في حين سجل مؤشر أبوظبي أعلى مستوى في 19 شهرا خلال المعاملات.

وارتفع سهم تبريد المدرجة في دبي 3.2 بالمئة لتصل مكاسبه منذ مطلع يناير كانون الثاني إلى 32 بالمئة مع تنامي إقبال المستثمرين الأفراد.

وزاد سهم شركة دبي للاستثمار 0.4 بالمئة وسوق دبي المالي - شركة البورصة الخليجية الوحيدة المدرجة - 1.8 بالمئة.

وصعد مؤشر دبي 1.1 بالمئة إلى 1752 نقطة متجها لتحقيق مكاسب للمرة السابعة في آخر تسع جلسات.

وقال متعامل في أبوظبي "تقتفي الإمارات أثر اتجاه عالمي إيجابي بالإضافة إلى أننا نعوض تأخرنا حتى 2012 .. لكن القلق يساورني لأننا نرتفع بقوة لذا سيكون هناك بيع كبير لجني الأرباح."

وأضاف أن من المرجح أن يحتفظ المستثمرون بمراكزهم لحين إعلان نتائج الربع الأخير من العام الماضي قبل أن يعمدوا لتسييلها.

ومن المتوقع أن تحقق الشركات الإماراتية نموا في الأرباح ولاسيما مع تحسن أسعار العقارات وتراجع تجنيب المخصصات في البنوك.

وارتفع مؤشر أبوظبي واحدا بالمئة إلى 2764 نقطة مسجلا أعلى مستوياته منذ يونيو حزيران 2011.

وفي أنحاء أخرى تراجع سهم بنك قطر الوطني 1.6 بالمئة بعد أن أعلن البنك استقرار الأرباح في الربع الأخير مما تماشى مع التقديرات.   يتبع