مقدمة 1-اتصالات الإماراتية تتقدم بعرض ملزم لشراء حصة في اتصالات المغرب

Wed Apr 24, 2013 6:50am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

دبي 24 أبريل نيسان (رويترز) - قالت مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) إنها ستتقدم اليوم الأربعاء بعرض ملزم لشراء حصة مجموعة فيفندي التي تبلغ 53 بالمئة في اتصالات المغرب وهي صفقة من المتوقع أن تشتد عليها المنافسة بين الشركة الإماراتية ومنافسها الإقليمي في قطر.

وتريد مجموعة فيفندي الإعلامية الفرنسية بيع حصتها في اتصالات المغرب لتقليص ديونها وهي صفقة زادت أهميتها في نظر البعض بعد أن فشلت فيفندي في بيع أكتيفيجن بليزرد لألعاب الفيديو ووحدة الاتصالات البرازيلية جي.في.تي في إطار تحول استراتيجي.

ومن المتوقع أن تتقدم شركة أريد القطرية المملوكة للدولة بعرض ملزم لشراء الحصة أيضا.

وقالت اتصالات في بيان "العرض الملزم لشركة اتصالات يأخذ بعين الاعتبار نتائج عملية الفحص النافي للجهالة التي انجزت مؤخرا. وسوف يكون ملزما حتى انتهاء ثاني يوم عمل من موافقة الجمعية العمومية الغير عادية لمؤسسة اتصالات."

ويتعين على المشترين المحتملين أن يبرهنوا قدرتهم على جمع ما يكفي لتمويل شراء الحصة التي تبلغ قيمتها السوقية ستة مليارات دولار بالإضافة إلى عرض لشراء حصص الأقلية.

ولم تذكر اتصالات تفاصيل العرض الذي كان متوقعا لكنها قالت إنه يخضع لعدة شروط من بينها الحصول على الموافقة التنظيمية من الحكومة المغربية.

وقالت اتصالات في البيان إنها تنوي تمويل الصفقة من مصادر خارجية وإنها رتبت تمويلا من بنوك محلية ودولية.

وقال مصرفيان في وقت سابق هذا الشهر إن اتصالات رتبت قرضا بقيمة ثمانية مليارات دولار على شريحتين.

وقالت اتصالات إنها ستكون ملزمة بتقديم عرض لباقي المساهمين في اتصالات المغرب إذا نجح عرضها لفيفندي وقد تستحوذ في نهاية المطاف على أكثر من الحصة التي عرضتها المجموعة للبيع.

وتمتلك الحكومة المغربية حصة 30 بالمئة في اتصالات المغرب. (إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)