فيفندي تدخل مفاوضات حصرية مع اتصالات الاماراتية لبيع حصتها باتصالات المغرب

Tue Jul 23, 2013 11:19am GMT
 

من كريستان بلوم ودينش ناير

باريس 23 يوليو تموز (رويترز) - قالت شركة فيفندي الفرنسية اليوم الثلاثاء انها بدأت مفاوضات حصرية لبيع حصة اغلبية في اتصالات المغرب لشركة اتصالات الإماراتية مقابل 4.2 مليار يورو (5.54 مليار دولار) نقدا.

والصفقة التي تردد الحديث عنها منذ فترة طويلة ليست سوى خطوة أولى في مسعي المجموعة الفرنسية لإعادة هيكلة انشطتها للتركيز على الاعلام.

وفي حالة ابرام الصفقة ستكون أول صفقة تخارج كبرى لفيفندي في اطار استراتيجية اطلقتها قبل عام لخفض التعرض لقطاع الاتصالات الذي يحتاج استثمارات ضخمة والتركيز على انشطة الإعلام.

وارتفع سهم فيفندي 3.31 في المئة بحلول الساعة 1030 بتوقيت جرينتش في حين اغلق سهم إتصالات مرتفعا 1.27 بالمئة.

وكانت فيفندي تأمل ان تدر حصتها في اتصالات المغرب خمسة مليارات يورو ولكن السعر يعد معقولا في ضوء الاداء الفاتر لاتصالات المغرب في الفترة الاخيرة وحقيقة ان مفاوضات البيع استمرت شهورا.

والصفقة مؤشر لعودة اتصالات الاماراتية لاستهداف صفقات ضخمة بعد ان هدأت وتيرة انشطة الاستحواذ إثر ابرامها صفقات بقيمة 12.6 مليار دولار في الفترة من عام 2004 إلى 2009 .

وعرض الشركة المملوكة لحكومة أبوظبي شراء اتصالات المغرب هو أول صفقة للاستحواذ على شركة اجنبية منذ فشل عرضها لشراء حصة مسيطرة في زين الكويتية مقابل 12 مليار دولار قبل عامين.

ومنذ ذلك الحين اجرت الشركة تغييرات إدارية وعينت رئيسا تنفيذيا جديدا ورئيسين للقطاعين المالي والاستراتيجي فيما بدا انه اتجاه لتقليص الاهتمام بالصفقات الخارحية التي اخفقت في تعزيز أرباحها.   يتبع