مصر تتصدر الانخفاضات مع عودة المخاوف وهبوط معظم بورصات الخليج

Mon Sep 2, 2013 4:09pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - تراجعت البورصة المصرية اليوم الإثنين وسط انخفاض واسع النطاق في المنطقة في ظل مخاوف بشأن حملة ضد جماعة الإخوان المسلمين فضلا عن معنويات ضعيفة بالفعل جراء مخاطر جيوسياسية من الضربة العسكرية المحتملة ضد سوريا.

وكانت أسواق المنطقة قد تعافت أمس الأحد من بعض الخسائر بعدما أرجأ الرئيس الأمريكي باراك أوباما ضربة عسكرية وشيكة لسوريا قائلا إنه سيسعى للحصول على موافقة الكونجرس. لكن عمليات جني الأرباح على الأمد القصير دفعت أسعار الأسهم للتراجع مجددا. وليس من المتوقع توجيه الضربة العسكرية حال الموافقة عليها قبل منتصف سبتمبر أيلول.

وقال إسلام البطراوي نائب مدير المبيعات لدى نعيم للوساطة في مصر "رغم أن الضغوط قصيرة الأجل تضاءلت لأسبوع آخر أو نحو ذلك حتى يتخذ الكونجرس قرارا فإن مصر مرتبطة بالتقلبات في المنطقة وتأرجح الأسعار."

وفي مصر قررت السلطات المدعومة من الجيش أمس الأحد إحالة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى محكمة الجنايات في اتهامات تتعلق بالتحريض على القتل والعنف.

وأوصت هيئة مفوضي الدولة محكمة مصرية اليوم الإثنين بوقف قيد جمعية الإخوان المسلمين. ومن المرجح أن يوسع ذلك فجوة الخلافات في بلد يسوده الاستقطاب.

وقال البطراوي "على المستوى المحلي أدت أنباء محاكمة مرسي إلى زيادة الحذر."

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 3.8 في المئة منذ بداية العام مسجلا أداء أضعف من بورصات المنطقة التي شهدت صعودا قويا.

وفي أنحاء أخرى هبط مؤشر سوق دبي 0.5 في المئة في تعاملات متقلبة لتتوقف مكاسب استمرت يومين.   يتبع