بورصة مصر ترتفع لأعلى مستوى في 35 شهرا بدعم خطة التحفيز

Tue Dec 17, 2013 4:22pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ارتفعت الأسهم المصرية اليوم الثلاثاء لتدفع المؤشر الرئيسي للبورصة لأعلى مستوياته في 35 شهرا بعدما أعلن وزير المالية أحمد جلال عن حزمة ثانية للتحفيز الاقتصادي قيمتها نحو 30 مليار جنيه مصري (4.4 مليار دولار).

وستبدأ الحزمة الجديدة التي تزيد عما أعلن في السابق 25 في المئة وتمول جزئيا من المساعدات الخليجية في يناير كانون الثاني. وقال جلال إنه سيتم إنفاق 20 مليار جنيه على الاستثمارات العامة بينما سيستخدم الباقي في تمويل الحد الأدنى لأجور العاملين في القطاع العام.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.2 في المئة إلى 6720 نقطة مسجلا أعلى مستوى له منذ يناير كانون الثاني 2011 قبل الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

وقفز سهم جهينة للصناعات الغذائية 5.5 في المئة وسهم البنك التجاري الدولي واحدا في المئة.

وفي السعودية ارتفع سهم البنك السعودي الهولندي 4.5 في المئة مسجلا أعلى إغلاق له منذ 30 أكتوبر تشرين الأول بعدما أعلن البنك أنه يخطط لزيادة رأسماله 20 في المئة العام القادم من خلال إصدار أسهم مجانية.

وصعد سهم رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) 5.3 في المئة في دلالة على تباطؤ القوة الدافعة بعدما قفز نحو عشرة في المئة في كل من الجلستين السابقتين . وزاد السهم منذ أن أعلنت بترورابغ أن شركاتها الأم وافقت على خفض رسوم التسويق الدولية على منتجات الشركة بمقدار الثلث على مدى خمس سنوات.

وارتفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.3 في المئة إلى 8412 نقطة مسجلا أعلى مستوياته في خمس سنوات. وصعد المؤشر 23.7 في المئة منذ بداية العام.

وقال محمد عمران رئيس مركز الخليج للاستشارات المالية بالرياض إن المؤشر السعودي قد يصل إلى مستوى 8500 نقطة بنهاية العام.   يتبع