المؤشر السعودي يواصل الصعود وجني أرباح يدفع الأسهم المصرية للنزول

Tue Feb 25, 2014 1:03pm GMT
 

1245 جمت - تباين أداء بورصتي مصر والسعودية في نهاية تعاملات الثلاثاء إذ دفعت عمليات جني الأرباح المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية للنزول بعد ست جلسات متتالية فيما واصل مؤشر سوق الأسهم السعودية صعوده بدعم من توزيعات الأرباح.

وأغلق المؤشر السعودي مرتفعا 0.05 بالمئة عند 9062 نقطة متجاوزا أعلى مستوياته في 76 شهرا وتحديدا منذ يوليو تموز 2008 وذلك وسط سيولة قوية بلغت 8.73 مليار ريال هي الأعلى في خمسة أشهر.

وقاد الصعود سهما بنك الرياض ودار الأركان اللذان قفزا 1.9 و 3.4 بالمئة.

كما زادت أسهم الراجحي وتصنيع والعثيم وزين وبنك الجزيرة والاتصالات وبترورابغ بنسب بين 0.4 و 4.6 بالمئة.

وانخفضت أسهم سابك 0.4 بالمئة وموبايلي 0.5 بالمئة وصافولا 0.9 بالمئة وخسر سهما سافكو وجبل عمر 1.04 بالمئة لكل منهما.

وفي القاهرة تخلى المؤشر الرئيسي للبورصة عن صعود دام ست جلسات متتالية وتراجع اليوم تحت وطأة عمليات جني أرباح للاستفادة من صعوده القوي.

وخسر المؤشر 0.21 بالمئة عند 8029.2 نقطة.

وكان محللون توقعوا اختبار المؤشر لعمليات جني أرباح مع اقترابه من حاجز 8200 نقطة.

وقاد النزول سهم التجاري الدولي بخسائر 1.4 بالمئة بعدما قالت وكالة موديز للتصنيفات إن النظرة المستقبلية للنظام المصرفي المصري سلبية بفعل القلاقل السياسية وانكشاف البنوك المتزايد على ديون الحكومة.   يتبع