صافي ربح الدار العقارية يقفز لثلاثة أمثاله في الربع الأول بدعم من المبيعات

Mon May 12, 2014 7:21am GMT
 

أبوظبي 12 مايو أيار (رويترز) - قالت شركة الدار العقارية أكبر مطور عقاري في أبوظبي إن صافي ربح الربع الأول ارتفع لثلاثة أمثاله إذ ساهمت المبيعات وتسليم وحدات في تعزيز الإيرادات.

وفي بيان نشر اليوم الاثنين قالت الدار التي طورت حلبة سباق "فورمولا 1" إنها حققت أرباحا صافية قيمتها 453.4 مليون درهم (123.4 مليون دولار) في الربع الأول ارتفاعا من 154.3 مليون درهم في الربع المقابل من 2013 .

وتوقع بنك سيكو البحريني أن تسجل الشركة 329.8 مليون درهم في الربع الأول.

وقفزت إيرادات الربع الأول ستة بالمئة إلى 1.72 مليار درهم مع ارتفاع الإيرادات المتكررة 22 بالمئة على أساس سنوي إلى 497 مليون درهم بدعم من محفظة الاستثمارات العقارية وقطاع الضيافة.

وأضافت الدار أنها سددت 2.8 مليار درهم من ديونها منذ بداية 2014 بما يعادل 20 بالمئة من إجمالي الديون بعد تسلم دفعات تعاقدية بقيمة 3.5 مليار درهم من حكومة أبوظبي.

وقال أبوبكر صديق الخوري رئيس مجلس إدارة الشركة إن الدار تشهد نشاطا قويا للمبيعات وعمليات التأجير وإن الديون انخفضت بفضل سداد 2.8 مليار درهم وإن الشركة تمضي قدما "نحو تحقيق منافع التآزر الناجمة عن عملية الإندماج."

واستحوذت الدار التي تمتلك الدولة فيها حصة أغلبية على منافستها صروح العقارية العام الماضي. وتتعافى الدار من انهيار السوق العقارية في الإمارات الذي أضطر الشركة إلى تلقي دعم حكومي بقيمة عشرة مليارات دولار مقابل أصول.

وسجلت الأسعار في السوق العقارية بأبوظبي انخفاضا نسبته 50 بالمئة عن أعلى مستوياتها في 2008 بعد انفجار فقاعة العقارات في أعقاب الأزمة المالية العالمية. لكن الأسعار ارتدت بقوة العام الماضي وزادت نحو 25 بالمئة مدعومة بسلسلة من إجراءات إصلاحية للسوق من جانب الحكومة شملت إلغاء الحد الأعلى للإيجارات السنوية.

وأطلقت الدار العقارية الشهر الماضي ثلاثة مشرعات جديدة في أبوظبي بقيمة خمسة مليارات درهم وقالت إنها تدرس 23 مشروعات آخر لا تشمل المشروعات الحكومية.   يتبع